حقيقة تصريحات المشير طنطاوي عن انتخابات الرئاسة عام 2012

تزامنًا مع وفاة المشير محمد حسين طنطاوي، انتشر بوست بيحكي “حقيقة انتخابات الرئاسة عام 2012 في جولة الإعادة بين مرسي وشفيق”، وبينقل البوست على لسان المشير طنطاوي إن الفريق شفيق هو من فاز بالانتخابات بفارق 750 ألف صوت، لكن تم إعلان فوز مرسي خوفًا من الجماعات الإرهابية التي كانت تبعث برسائل تهديد.

 

زائف
دي قصة مفبرك. المشير طنطاوي لم يقل أي تصريحات بهذا المحتوى، والفريق شفيق سبق ونفى صحة الكلام ده وأكد إنه مفبرك. ✅✅
المشير طنطاوي كان قليل الظهور الإعلامي وليس له أحاديث صحفية أو حوارات تلفزيونية حكى فيها القصة دي، ولم ينقلها عنه أي مصدر موثوق. ✅✅
البوست ده بدأ انتشاره عام 2015، لدرجة إن إحدى نسخه حصلت على 35 ألف شير، واستمر تداوله بعد ذلك في مناسبات مختلفة. ✅✅
في نوفمبر 2016، أصدر الفريق أحمد شفيق بيانًا نفى فيه صحة هذه القصة مؤكدًا أن هذا البوست ليس به “جملة واحدة يمكن أن توصف بأنها أمينة أو صادقة”، وأنه مندهش من هذا “المستوى الهزلي من الخيال والتأليف، والذي لا يرقى لمستوى كتابة فيلم هزلي للأطفال”. ✅✅
وأضاف شفيق: “إنني أربأ بالسيد القائد العام، الذي قاد -ولأكثر من عشرين عامًا- إحدى أقوى وأعرق القوات المسلحة بالمنطقة بأسرها، وهو الأكثر دراية بمدى امكاناتها وقدراتها، أربأ به أن تتخيلوا مجرد استجابته لتهديدات غوغائية غير واعية، كما أربأ بنفسي أن أقبل مجرد النقاش في مثل هذه الأطروحات الساذجة التي طرحها هذا البيان الهزلي”. ✅✅
المصدر
نفس البوست يتم تداوله من عام 2015:الفريق شفيق: هذه قصة هزلية مفبركة:البوست المنتشر:البوست المنتشر:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى