حقيقة صور الرئيس ماكرون بعد مكالمة هاتفية مع بوتين

نشرت عدد من المواقع الإخبارية، منها “قناة العربية”، يوم 8 مارس، عددًا من الصور للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يظهر عليه فيها حالة من الإحباط والقلق مع تعليق: “الإليزيه ينشر صورا للرئيس ماكرون بعد مكالمة هاتفية مع بوتين بشأن أوكرانيا”، وانتشرت الصور بعد ذلك على مواقع التواصل الاجتماعي. ❌❌

 

زائف
الكلام ده غير صحيح. هذه الصور لم يتم التقاطها بعد مكالمة للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نظيره الروسي فلاديمير بوتين. ✅✅
الثلاث صور تم التقاطها بواسطة مصورة ماكرون “Soazig de la Moissonnière” خلال 3 أيام منفصلة (9 و18 فبراير و4 مارس)، وليس في يوم واحد. ✅✅
الصورة الأولى، التي يظهر فيها ماكرون متكأ على كرسي، نشرتها Soazig de la Moissonnière يوم 10 فبراير، على حسابها على الانستجرام، وكتبت أنها التقطت يوم 9 فبراير بعد نهاية اجتماع وتقريبًا نهاية اليوم. ✅✅
الصورة الثانية، التي يظهر فيها ماكرون ويده على أنفه من الإجهاد، نشرتها Soazig أيضًا على حسابها على إنستجرام يوم 19 فبراير، ذاكرة أنها التقطت يوم 18 فبراير بعد مكالمة دولية، وهو نفس اليوم الذي أجرى فيه ماكرون مكالمة هاتفية مع عدد من قادة حلف الناتو، لمواجهة التصعيد الروسي. ✅✅
الصورة الثالثة، التي يظهر فيها ماكرون واضعًا يديه على وجهه، تم التقاطها يوم 4 مارس، ونشرتها مصورة الرئيس معلقة أنها “بعد مشاركته في مكالمة دولية”، وهو نفس اليوم الذي أجرى فيه ماكرون مكالمة هاتفية مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون والمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية. ✅✅
كذلك هناك مواقع وصفحات أضافت عددًا من الصور للرئيس ماكرون لكن جميعها لا ترتبط بمكالماته مع بوتين. ✅✅
وأجرى ماكرون وبوتين مكالمات هاتفية في 12 فبراير و20 فبراير، وتحدثا أيضًا في 24 فبراير، وهو اليوم الذي شنت فيه روسيا الحرب على أوكرانيا، وكذلك تحدثوا في 3 و 6 مارس، وفق ما ذكرت وكالة رويترز. ✅✅
يذكر أن تلك الصور المنسوبة لماكرون بعد مكالمة بوتين لم تنتشر في الإعلام العربي فقط، بل الغربي أيضًا، وقامت وحدة تقصي الحقائق في وكالة رويترز بتدقيقها. ✅✅
المصدر
الصور التي نشرتها قناة العربيةالصور التي نشرتها قناة العربيةمواقع وصفحات تواصل اجتماعي نشرت الصورمواقع وصفحات تواصل اجتماعي نشرت الصورمواقع وصفحات تواصل اجتماعي نشرت الصور

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى