الرئيس بوتين لم يأمر بإغلاق مكاتب منظمات أممية في روسيا

بوست منتشر بشكل كبير جدًا، بيقول: “البرنس بوتين…يُقر إلغاء مجلس الأمن والأمم المتحدة ومحكمة العدل الدولية ومنظمة الصحة العالمية وكل المنظمات الحقوقية التابعة للأمريكان على حد وصفه وإغلاق مكاتبهم ومقراتهم في روسيا ودول الاتحاد الروسي كافة ومصادرة الممتلكات التابعة للمقرات.. وتقدر هذه الأشياء في حصيلة مبدئيه بحوالي 76 مليار دولار”. ❌❌

 

زائف
– الكلام ده غير صحيح. لم يصدر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قرارًا بإغلاق أيًا من مكاتب ومقرات المؤسسات الأممية كمنظمة الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية في روسيا. ✅✅
– بعد اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية، ورفض موسكو وقف أعمالها العسكرية ضد أوكرانيا، فَرضت الدول الغربية عقوبات اقتصادية وسياسية عنيفة على الدولة الروسية، مثل: تجميد احتياطيات للبنك المركزي الروسي خارج البلاد، وفرض عقوبات على عدد من المسؤولين الروس، بينهم الرئيس بوتين ووزير الخارجية سيرجي لافروف وآخرين. ✅✅
– ردت روسيا على تلك العقوبات، بفرضها عقوبات على الرئيس الأميركي جو بايدن، ووزير خارجيته أنطوني بلينكن، وتحديد قائمة سوداء بالدول المُعادية لروسيا، واحتجاز طائرات تجارية مملوكة لشركات أوروبية، مؤجرة لشركات روسية، فضلًا عن قرار قبول العملة الروسية الروبل فقط كمقابل لتصدير الغاز الروسي لقائمة الدول المُعادية، أي أن الرد الروسي لم يشمل القرارات المزعومة في البوست المنتشر. ✅✅
المصدر
البوست المنتشرالبوست المنتشرالبوست المنتشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى