الفيفا غيرت قوانينها علشان لعب منتخب مصر 1990

– واحدة من الأساطير المنتشرة في الكورة المصرية هي إن طريقة لعب منتخب مصر في ماتش أيرلندا في كأس العالم سنة 1990 كانت السبب الرئيسي في صدور القانون اللي بيمنع حراس المرمى من مسك الكورة بإيدهم لو لاعب من فريقهم مررها ليهم.

زائف

-الكلام ده مش صحيح.

– الحقيقة إن مشكلة اللعب السلبي كانت منتشرة جدا، وإن لعب منتخب مصر مكانش مختلف كتير عن لعب أي منتخبات أو فرق محلية حتى في الوقت ده.

– كمان في ماتش أيرلندا طريقة لعب منتخب أيرلندا هي اللي كانت مستفزة للفيفا. مصادر رياضية مختلفة بتحكي إن سبب من الأسباب اللي دفعت الفيفا إنها تغير قوانينها هو إن حارس أيرلندا باكي بونر مسك الكورة بنفسه لمدة 6 دقايق متواصلة بدون تمريرها أبدًا.

– كأس عالم 90 كان اللعب فيه سلبي جدا من معظم الفرق، وكان معدل الأهداف (2.2 هدف لكل ماتش) هو الأقل في تاريخ كأس العالم بسبب طريقة اللعب دي، وده شجع الفيفا إنها تفكر في إصدار القانون.

– لكن الحدث الأهم قبل إصدار القانون في 1992، كان هو فوز الدنمارك بكأس أوروبا بعد ماتش ممل مع ألمانيا بسبب اعتماد لعيبة الدنمارك على الأسلوب السلبي ده في اللعب وتضييع الوقت، وبعدها صدر القانون المشهور اللي كان أول تطبيق له بعد شهر واحد من اليورو في الأولمبياد الصيفية اللي اتلعبت في برشلونة.

المصدر
الفيفا بتشرح تاريخ تعديل قواعد إمساك الحارس بالكرة:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى