بوش الابن لم تعترف بتسهيل البرادعي الغزو الأمريكي للعراق

تغريدة منتشرة بشكل كبير بتقول: “‏بوش الابن يعترف: أصدرنا من الوكالة الدولية للطاقة الذرية 935 تقريرا مزيفا سهلها لنا البرادعى لاحتلال العراق. البرادعي قريبا أمام المحكمة الدولية يواجه تهمة الاشتراك بتزييف معلومات بسببها إبادة الملايين من العراقيين ويحاول بدهائه أن يصرح الآن أن احتلال العراق جريمة ليهرب من المسؤولية”.❌❌

 

زائف
الكلام ده غير صحيح. لم يصدر عن الرئيس الأمريكي الأسبق، جورج بوش الابن، اعترافًا يشير إلى تورط الوكالة الدولية للطاقة الذرية في حرب العراق. ✅✅
كمان الدكتور محمد البرادعي غير مطلوب للمحاكمة بأية تهم سواء لها علاقة بالغزو الأمريكي للعراق أو غيرها.✅✅
الوكالة الدولية للطاقة الذرية لم تصدر تقارير تشير إلى امتلاك العراق لأية أسلحة نووية، كما أن الدكتور محمد البرادعي، المدير السابق للوكالة، نفى أمام مجلس الأمن امتلاك العراق لأسلحة نووية.✅✅
بعد تفتيش وكالة الطاقة الذرية على العراق، البرادعي قال في كلمة أمام مجلس الأمن في 27 يناير 2003 (قبل غزو العراق بحوالي شهرين): “لم نجد حتى الآن أي دليل على أن العراق قد أعاد إحياء برنامجه للأسلحة النووية منذ إلغاء البرنامج في التسعينات”.✅✅
في 7 مارس 2003 (قبل الغزو بـ13 يومًا)، قدم البرادعي لمجلس الأمن تقريرًا، قال فيه: “بعد ثلاثة أشهر من عمليات التفتيش، لم نعثر حتى الآن على أي دليل أو إشارة معقولة لإحياء برنامج الأسلحة النووية في العراق”.✅✅
البرادعي على تويتر رد على فتاة أعادت نشر التغريدة، وطالبته بالاعتراف بتدمير العراق، قائلا: “أشفق عليك يا ابنتي من الجهل والكذب، لماذا؟”.
المصدر
التغريدة المنتشرةالتغريدة المنتشرةالتغريدة المنتشرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى