جورج ويا لم يقل أنه “لا يفتخر بجائزة الكرة الذهبية”

بوست منتشر بشكل كبير جدًا، لتصريح منسوب للرئيس الحالي لدولة ليبيريا، ولاعب كرة القدم السابق جورج ويا، بيقول: “أنا لا أفتخر أبدًا بجائزة الكرة الذهبية فمنذ أن توجت بها وأنا أعاني من العنصرية في أوروبا.. أتذكر عنوان الصفحة الأولى لمجلة لغازيتا ديلو سبورت بالبند العريض في اليوم الموالي (وياه الأسود يفوز بالذهب)”.

 

زائف
ده تصريح مفبرك. جورج ويا مقالش الكلام ده، ومفيش أي مصدر موثوق نقله عنه. كمان غلاف “لا جازيتا ديللو سبورت” بعد فوز “ويا” بالكرة الذهبية لم يتضمن العنوان المذكور في البوست. ✅✅
في عام 1995، فاز ويا، لاعب نادي إي سي ميلان الإيطالي السابق، بجائزة أفضل لاعب كرة قدم في العالم “البالون دور”، المقدمة من مجلة “فرانس فوتبول”، كأول لاعب أفريقي يفوز بالجائزة. ✅✅
في اليوم التالي، عنوان مجلة “لا جازيتا ديللو سبورت” الإيطالية ذائعة الصيت، كان بالبنط العريض “ويا نجم النجوم”، حيث احتفت الصحيفة بإنجاز اللاعب وأشادت به. ✅✅
“ويا” سبق وعبّر عن فخره بالجائزة، في حوار أجراه في ديسمبر 2015 مع الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، قائلًا: “كنت فخور بها بشكل خاص؛ لأنني أعتقد أنها كانت مهمة لبلدي.. احتفلوا معي.. ووضعتني مع بلدي على الخريطة (العالمية)”. ✅✅
يعد “ويا” أحد أفضل اللاعبين في تاريخ القارة الأفريقية، ويحظى بشعبية كبيرة في بلده ليبيريا، وهو ما أهله للفوز بالرئاسة عام 2017. ✅✅
التصريح المفبرك انتشر، بعد أيام من إعلان فوز اللاعب ليونيل ميسي بجائزة بـ”البالون دور” لعام 2021، وحلول النجم محمد صلاح في المركز السابع، وهو ما أثار انتقادات بعض الجماهير عبر مواقع التواصل الاجتماعي. ✅✅
المصدر
البوست المنتشر:البوست المنتشر:البوست المنتشر:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى