حقيقة إحراق علم فرنسا في المسجد الأقصى ردًا على ماكرون

– فيديو منتشر بشكل كبير جدًا لمظاهرات في المسجد الأقصى، مع تعليق: “#إلا_رسول_الله يصدح بها أهل القدس من ساحات المسجد الأقصى المبارك .. وليسمعها ماكرون كلب الروم ليصل صداها كل الدنيا علامة النصر قلب أحمر #إلا_رسول_الله يا فرنسا”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. الفيديو قديم من 2015، احتجاجًا على الرسم المسيء للنبي محمد من صحيفة شارلي إيبدو.
– الفيديو الأصلي منشور بتاريخ 16 يناير عام 2015، على موقع “فرانس 24″، وعلى قنوات كتير على يوتيوب، وهو لاحتجاجات على نشر صحيفة “شارلي إيبدو” الفرنسية رسما يُسيء للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، وقام المتظاهرون بإحراق علم فرنسا.
– المظاهرات دي تزامنت مع الهجوم على صحيفة شارلي إيبدو المعروفة بسخريتها من الإسلام وأديان أخرى، ما أدى مقتل 12 شخصًا بينهم صحفيون وأفراد شرطة.
– الفيديو المفبرك، يتزامن مع غضب من المسلمين وتنديد بسبب تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اللي اعتبرت مسيئة للإسلام واللي قال فيها: “لن نتخلى عن الرسومات والكاريكاتيرات وإن تقهقر البعض”، وذلك تعليقًا على حادثة مقتل مدرس فرنسي، عرض رسوم مسيئة للنبي محمد في مدرسة، على يد مسلم شيشاني، وظهور حملات في عدة بلاد عربية وإسلامية لمقاطعة البضائع الفرنسية.

المصدر
البوست المنتشرالبوست المنتشر
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى