حقيقة إعلان الأوقاف معاقبة من يذيع قرآن المغرب في المساجد

– شبكة شبكة رصد نشرت خبر بعنوان: “الأوقاف: معاقبة من يذيع قرآن المغرب بالمساجد في رمضان”، وبعدها تم تداول الخبر في بوستات كتير، وقنوات زي “مكملين” و”الشرق” انتقدوه.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. وزارة الأوقاف لم تعلن معاقبة من يذيع قرآن المغرب بالمساجد في رمضان، وأكدت “أنه لم يصدر عن الوزارة أي بيان بشأن منع قراءة القرآن ولن يصدر”.✅ ✅

– نص الخبر اللي نشرته شبكة رصد مفيش فيه أي ذكر لتصريح من الأوقاف ب “معاقبة من يذيع قرآن المغرب” في رمضان، لكن الخبر بينقل تصريحات قالها رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف الشيخ جابر طايع، في مداخلة تلفزيونية، بخصوص المسموح به في المساجد خلال شهر رمضان، وطايع قال ردًا على سؤال من المذيع إن كان إذاعة قرآن المغرب وتزيين المساجد من الممنوعات أم من المسموح به: “المسموح به في المساجد هو أذان النوازل فقط والمساجد معلق الصلاة فيها”، ولما المذيع سأله بالنسبة لقرآن المغرب تؤكد على أنه الأذان وفقط، رد عليه وطايع قال: “أذان النوازل وفقط”، وتم إنهاء المكالمة بدون أي تصريح عن “معاقبة من يذيع قرآن المغرب”. ✅ ✅
وزارة الأوقاف
– وزارة الأوقاف أصدرت بيان أكدت فيه إن “شهر رمضان هو شهر القرآن، وأننا نتعبد إلى الله بتلاوته وسماعه ومدارسته، وأنه لم يصدر عن الوزارة أي بيان بشأن منع قراءة القرآن ولن يصدر، بل إننا نحث جميع المسلمين في مصر وفي مشارق الأرض ومغاربها على الاهتمام بقراءة القرآن في الشهر الفضيل”.✅ ✅

كمان غرفة إدارة الأزمات بوزارة الأوقاف، نفت في تصريحات لموقع “الوطن”، صدور قرار من الوزارة بشأن معاقبة أئمة المساجد، التي ستبث قرأن عبر الميكروفونات قبل صلاة المغرب. وأوضحت إنه لم يصدر أي قرارات من الوزير بخصوص هذا الشأن، وأنه “لا يوجد ما يمنع الإمام من فتح قرآن المغرب عبر الميكروفون قبل قيامه بأذان المغرب”.✅ ✅

المصدر
خبر شبكة رصدخبر شبكة رصد
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى