حقيقة إلغاء مذكرتي التفاهم بين ليبيا وتركيا

– عضو مجلس النواب، مصطفى بكري كتب تويتة بتقول: “الخاسر الأكبر من وراء وقف إطلاق النار في ليبيا أردوغان وعميله السراج وميليشياته الإرهابيه ، ذلك أن من شروط وقف إطلاق النار التي قبل بها السراج، تجميد العمل بمذكرتي التفاهم الموقعتين بين السراج وأردوغان، وحل الميليشيات ، ونهاية ما يسمى بحكومة الوفاق وتشكيل حكومة وحدة”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح، لم يعلن عن تجميد مذكرتي التفاهم أو أي من الاتفاقيات بين تركيا وليبيا في قرار الهدنة ووقف إطلاق النار بين الأطراف الليبية .✅✅

– قرار وقف إطلاق النار جاء بمبادرة روسية تركية مشتركة ، وحكومة الوفاق قوات الجنرال خليفة حفتر، أعلنوا في بيان رسمي، بداية من الساعة 00:00 بتاريخ 12 يناير 2020 الالتزام بالهدنة و قبول وقف إطلاق النار تمهيدا لمحادثات سلام في برلين ✅✅

المصدر
تويتة مصطفى بكري
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى