حقيقة الإفراج عن المعتدي على الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

بوست منتشر بشكل كبير جدًا بيقول: “داميان تاريل (28 عامًا) الذي صفع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على وجهه؛ وأخبار غير مؤكدة تفيد أنه تم إطلاق سراحه اليوم بعد ان قال محاميه أمام المحكمة إن ماكرون هو المخطئ بعدم احترامه لمسافة 1 متر المتعلقة بإجراءات السلامة”.❌❌

زائف

الكلام ده غير صحيح. لم يفرج عن “داميان تاريل” الذي اعتدى على الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، وجرى الحكم عليه اليوم بالسجن 18 شهرًا، منها 14 مع وقف التنفيذ.✅✅

“داميان” اعترف باعتدائه على “ماكرون”، لكنه نفى إن ده كان مع سبق الإصرار والترصد، وقال إنه قام بهذا الفعل بدون تفكير “للتعبير عن عدم رضاه” عن ماكرون وسياساته، ومفيش أي مصدر ذكر إن محاميه ادعى إ ن”ماكرون هو المخطئ  بعدم احترامه لمسافة 1 متر المتعلقة بإجراءات السلامة”.✅✅

المدعي العام في فالانس أحال “داميان” إلى محاكمة عاجل اليوم الخميس، وطالب بالحكم عليه بالسجن عام ونصف بتهمة الاعتداء على موظف عام، وحكمت المحكمة بسجنه 18 شهرًا، منها 14 مع وقف التنفيذ. وتم نقله إلى السجن مباشرة، بحسب وسائل إعلام فرنسية. ✅✅

المحكمة أيضًا حرمت “داميان” من ممارسة حقوقه المدنية لمدة 3 سنوات، وحيازة سلاح لمدة 5 سنوات، كما منعته بشكل نهائي من ممارسة وظيفة عامة. ✅✅

أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى