حقيقة بوستات الخطف عن طريق “الشك بالإبرة” أو “المنديل المخدر”

– انتشر الأيام اللي فاتت بوستات كتيرة جدًا على فيسبوك، وتسجيلات صوتية على واتس آب، لناس مجهولة بتحذر من الخطف في المواصلات بعد تخدير الضحايا عن طريق شكهم بإبرة أو رش مواد مخدرة بهدف سرقة الأعضاء. ❌❌

No description available.

زائف
– الكلام دا غير صحيح. مفيش أي مادة ممكن تخدر شخص عن طريق “الشك بإبرة” أو الرش ببخاخ. ✅✅
– عدد كبير من الأطباء المتخصصين نفوا إمكانية حدوث تخدير عن طريق “الشك بالإبرة” أو “الرش بالبخاخ”، منهم الدكتور أحمد سمير سعد، استشاري التخدير في طب القصر العيني، واللي كتب منشورًا عبر حسابه على فيسبوك، أكد فيه إن لا يمكن تخدير شخص عن طريق الوخز بإبرة وبعدها يفقد الوعي مباشرة. ✅✅
– وبيوضح: “كي يعمل المخدر سريعًا يجب حقنه وريديًا وهو أمر يتطلب تقييد الشخص المراد تخديره إذا كان ذلك يتم رغمًا عنه، وفي حالة استخدام الحقن العضلي فيجب أن يكون الحقن عميقًا وهو ما يستدعي استخدام إبرة بالتأكيد تسبب ألمًا واضحًا، كذلك انتشار المخدر من العضلة إلى الدم يتطلب عددًا غير قليل من الدقائق وبالتالي أي كلام عن حقنة سحرية هو من قبيل الاختلاق”. ✅✅
– الدكتور سعد بيضيف كمان، إن التخدير عن طريق استخدام بخاخ أمر “مستحيل عمليًا”، لإن “أي مخدر استنشاقي يجب أن يصل إلى تركيزات معينة في الرئتين ثم في الدم والمخ حتى يؤثر على الجسد وهو ما يستدعي استنشاق المخدر لمرات عدة وبتركيزات غير قليلة، لا تتبدد في الفضاء سريعًا”، مؤكدًا إنه حتى اللحظة لا توجد مادة مخدرة قديمة أو حديثة ممكن تخدر الشخص لحظيًا عن طريق الاستنشاق. ✅✅
– نفس الكلام أكده لينا طبيب التخدير الدكتور محمد شعيب، اللي أوضح إن “التخدير بمنديل” ده أمر شبه مستحيل، وعشان يحصل لازم الشخص المستهدف يستنشق المخدر لوقت أكثر من 5 دقايق، وهو أمر صعب يحصل في ميكروباص ولا وسيلة مواصلات عامة، لإنه هيكون واضح وكل الناس هتشوفه. ✅✅
– ويضيف “شعيب” إن نفس الأمر ينطبق على الحقن عن طريق “الشك بإبرة”، لإن التخدير بالحقن بيتم عن طريق الحقن في الوريد أو العضل، ومستحيل نمسك شخص في الشارع أو وسيلة ومواصلات ونكتفه عشان نلاقي وريد نحقن فيه المخدر، وفي حالة الحقن في العضل هيكون ده واضح والشخص هيحس به، وفرضًا إنه حصل هيحتاج أقل حاجة ربع ساعة في حالة الشخص البالغ و10 دقايق في حالة الطفل عشان يجيب نتيجة، وهي حاجة صعبة الحدوث. ✅✅
– كمان الكلام المنتشر إن الخطف لـ”سرقة الأعضاء” ده كلام مستحيل، بحسب تأكيدات أطباء، لإن انتزاع الأعضاء وحفظها عملية معقدة جدًا وزمن حفظ الأعضاء قبل الزراعة لا يتعدى عدد قليل من الساعات وبطرق خاصة جدًا ومعقدة كثيرًا. يعني لو هتخطف شخص عشان تسرق عضو من أعضائه لازم تكون عامله تحاليل ومجهز المتلقي اللي هياخد العضو، وهو أمر مستحيل بالنسبة لشخص هيتم خطفه من الشارع. ✅✅
– كذلك لم يثبت حتى الآن صحة أي من القصص المنتشرة عن خطف أشخاص عن طريق “الشك بإبرة”. في إحدى القصص المنتشرة، شخص كتب على فيسبوك إن بنته تعرضت لمحاولة اختطاف بهذه الطريقة في منطقة فيصل، ولما وزارة الداخلية تحققت من القصة وأحضرت البنت ووالدتها لاستجوابهم نفوا صحة هذا الكلام، والبنت قالت إنها شعرت بدوخة في الميكروباص لإنها عاملة “ريجيم” لإنقاص وزنها، فنزلت منه واتصلت بوالدتها لاصطحابها، وعادت إلى المنزل بخير. ✅✅
– في فيديو منتشر بيدعي إنه لـ”جريمة خطف طالبة في بنها”، لكن بعد التحقيق في الأمر اتضح إن بنت شعرت بالإعياء في الشارع وهي برفقة صديقتها، ولما شخص حاول يساعدهم افتكروه بيتحرش بهم وحصلت مشادة كلامية، وانتهى الأمر بالصلح في قسم الشرطة، ولم تدعِ أي من الفتاتين إن حصلت محاولة اختطاف، بحسب بيان لوزارة الداخلية. ✅✅
المصدر
البوست المنتشرالتسجيلات الصوتية المنتشرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى