حقيقة تصريحات ميسي عن تفكيره في الحياة بمصر بعد الاعتزال

– ناس كتير بعتت لنا عايزة تتأكد من بوست منتشر بشكل كبير بيقول إن نجم فريق برشلونة ومنتخب الأرجنتين ليونيل ميسي قال: “مصر هي أحب البلاد لقلبي أفكر بعد الاعتزال في العيش هناك وتدريب المصريين زورتها مرتين وعشقت نيلها وشمسها

زائف

– الكلام ده غير صحيح ومفيش له أي مصدر للتصريحات دي على الإطلاق. ✅✅
– عقد ميسي مع برشلونة ما زال ممتد حتى عام 2021، وهو صرح إنه بعد عقده ما ينتهي هيناقش إدارة النادي إذا كان هيكمل ولا لأ. وكمان سبق وقال في منتصف 2018 إنه معندوش خطط لمرحلة ما بعد الاعتزال وإنه “لا يرى نفسه كمدرب” لكن لسه مأخدش قرار نهائي وهيفكر.
– وبخصوص المكان اللي بيفكر يعيش فيه بعد الاعتزال، فميسي عبر، في 2018، عن مخاوفه من العودة إلى الأرجنتين بسبب تدهور الأمن هناك، وقال بردو إنه لسه محسمش قراره هل هيفضل في برشلونة ولا هيرجع مسقط رأسه مدينة روزاريو، ومجبش سيرة مصر.

– ميسي سبق وزار مصر قبل كده مرتين. المرة الأولى عام 2007 بصحبة فريق برشلونة لمواجهة الأهلي ضمن الاحتفالات بمئويته، والمرة التانية عام 2017 باعتباره سفير للسياحة العلاجية لحملة “تور آند كيور” لعلاج المصابين بالتهاب الكبد من كل أنحاء العالم تحت شعار “عالم خال من فيروس سي”.

المصدر
البوست المنتشر:البوست المنتشر:البوست المنتشر:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى