حقيقة تصريح شيخ الأزهر عن الخروج على الحاكم

– تصميم منتشر بشكل كبير جدًا، عليه لوجو موقع “الشروق”، مكتوب فيه تصريح منسوب لشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب بيقول: “الخروج على الحاكم الظالم يعني خروج وجهاد في سبيل الله” .

زائف
ده خبر مفبرك، لم يصدر عن شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب هذا التصريح، ولم ينشر موقع “الشروق” الكلام ده، ومفيش أي موقع موثوق نقل الكلام ده.
– المركز الإعلامي للأزهر الشريف، نشر من يومين بيان أعلن فيه رصده بعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي التي تنتحل اسم شيخ الأزهر، ووضع روابط الصفحات الرسمية للدكتور الطيب، وصفحات الأزهر الشريف الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي.
الأزهر الشريف
– مصدر التصريح، صفحة اسمها “فيروس”، وهي صفحة معروفة بنشر تصريحات وأخبار مفبركة.
– التصريح المفبرك، يتزامن مع الاحتجاجات والمظاهرات التي خرجت الجمعة 25 سبتمبر، في بعض القرى بمحافظات مصر، بعد دعوة الفنان والمقاول، المقيم في إسبانيا، محمد علي، والتي طالب فيها المصريين بالنزول للشوارع والمطالبة برحيل الرئيس السيسي.
– تزامنا مع المظاهرات، أصدر الأزهر، بيان، وصف فيه “المظاهرات” بـ” الحركات الهدامة الهادفة إلى زعزعة الاستقرار”، وقال: “تابع الأزهر الشريف عن كثب الحركات الهدامة الهادفة إلى زعزعة الاستقرار، والإخلال بالنظام العام، والتي تسعى للنيل من أمن مصرنا العزيزة، ونشر الفوضى، وتعطيل عجلة التنمية والاستثمار”
المصدر
البوست المفبركالبوست المفبرك
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى