حقيقة تغطية الترع والمصارف بألواح طاقة شمسية بعد تبطينها

صورة منتشرة بشكل كبير لألواح طاقة شمسية تغطي إحدى الترع، مع تعليق: “تغطية الترع والمصارف بألواح طاقة شمسية بعد تبطينها.. التبطين يقلل الفاقد من التسريب، والتغطيه تقلل الفاقد من البخار… والألواح تعطي كهرباء للقرى”.

زائف

الكلام ده غير صحيح. الصورة من الهند، ومصر لم تعلن عن مشروع لتغطية الترع والمصارف بألواح طاقة شمسية بعد تبطينها. ✅✅

الصورة المنشورة مع البوست تعود إلى عام 2013 على الأقل، وتم التقاطها في ولاية غوجارات الهندية التي أطلقت مشروعًا لتغطية القنوات المائية بألواح الطاقة الشمسية، وذلك لتوليد الكهرباء وتقليل تبخر الماء وتوفير الأراضي. ✅✅

مصر أطلقت عام 2020 مشروعًا قوميًا لتأهيل وتبطين الترع من أجل تقليل هدر المياه، وحتى الآن تم الانتهاء من تبطين 2277 كم من الترع في مختلف محافظات الجمهورية، لكن لم يتم الإعلان عن أي مشروع لتغطية الترع والمصارف التي يتم تبطينها بألواح طاقة شمسية من أجل توليد الكهرباء. ✅✅

المصدر
البوست المنتشرالبوست المنتشرالبوست المنتشر
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى