حقيقة رفض “الصحة العالمية” والبنك الدولي دعم مصر في أزمة “كورونا”

– تصميم منتشر بشكل كبير جدًا، عليه لوجو موقع “الشروق”، مكتوب فيه تصريح منسوب لوزيرة الصحة: “وزيرة الصحة طلبنا الدعم من منظمة الصحة العالمية والبنك الدولي جاءنا الرد: مصر من الدول الغنية التي تتبرع لأوربا فكيف تطلب الدعم” .

زائف

– ده تصريح مفبرك، موقع “الشروق”  لم ينشر الكلام ده، ومفيش أي موقع موثوق نقل الكلام ده.

– من بداية ظهور إصابات بـ”كورونا” في مصر، والحكومة بتطبق بروتوكولات العلاج مع منظمة الصحة العالمية، والمنظمة بتقدم دعم فني واستشاري لمصر في الأزمة.

– في مارس الماضي، فريق من خبراء منظمة الصحة العالمية، زاروا مصر لفهم الوضع، واستعراض أنشطة الاستجابة الحالية، وتوفير الدعم التقني الميداني، وقالت إن مصر تبذل جهوداً هائلة في مكافحة الفيروس، وإنه بفضل الدعم المقدم من المنظمة وشركاء آخرين، تستطيع مصر إجراء ما يصل إلى 200,000 اختبار.

– وزيرة الصحة الدكتورة هالة زايد، أعلنت إن منظمة الصحة العالمية هتدفع لمصر حساب الدفعة الأولى من العلاج الأمريكي المحتمل لكورونا (ريمديسفير).

– البنك الدولي أعلن في أبريل إتاحة 7.9 مليون دولار للحكومة المصرية، لاستخدامهم في تمويل إجراءات مكافحة فيروس كورونا.

-كمان صندوق النقد الدولي وافق على طلب مصر الحصول على مساعدة مالية طارئة بقيمة 2.772 مليار دولار لمواجهة تداعيات فيروس كورونا.

المصدر
البوست المنتشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى