حقيقة صورة القبض على “ذباح داعش” في مصر

– صورة منتشرة بشكل كبير لشخص إيديه مجروحة ويبدو أنه مقبوض عليه، مع تعليق: “الاسود المصريه تعتقل الكلب :صدام ضرغام حي وشهرته ذباح داعش وكان يقوم بذبح البدو والرجال الذين يتعاونون مع الجيش المصري وتم القضاء على ٢٤ كلب من عناصر الإرهاب الجناح العسكري اخوان الفساد والارهاب.تحيا مصر،تحيا مصر،تحيا مصر”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. الصورة قديمة من سنة 2014، في العراق.✅✅

– أصل الصورة، من فيديو، منشور على صفحات عراقية في “فيسبوك” في أغسطس 2014، بيظهر فيه الشخص ده بنفس اللبس واليد المجروحة وحواليه مسلحين بيحققوا معاه وواضح جدًا من لهجتهم ولبسهم إنهم مش جنود مصريين، وتعليق الفيديو بيقول : “الارهابي صدام ضرغام مرعي امير داعش الارهابي في قرية جديدة التابعة لقضاء داقوق وقع ذليلاً بقبضة البيشمركة”.✅✅

– مواقع إلكترونية عراقية، نشرت أخبار، بعد شهر من الفيديو، بالقبض على ضرغام في محافظة صلاح الدين بالعراق✅✅.

– المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة أعلن، في 31 مايو الماضي، القضاء على 19 فرد تكفيري خلال عمليات عسكرية في سيناء، ولم يعلن القبض على شخص بالاسم المذكور في البوست. الصفحة الرسمية للمتحدث العسكري للقوات المسلحة

– نفس الصورة جرى تداولها سنة 2016 باعتبارها من ليبيا، للقبض على “صدام ضرغام تونسي الجنسية وأحد قيادي داعش في سرت كان يقوم بذبح الناس والتنكيل بجثثهم ويحمل سكينه ليرهب الناس ويخيفهم به”، وتم تداولها أيضًا سنة 2017 باعتبارها من سوريا وللقبض على “مسؤول الذبح لدى تنظيم داعش الإرهابي في الرقة، حيث قام بذبح أكثر من 400 عسكري سوري”.

المصدر
البوست المنتشرالبوست المنتشر
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى