حقيقة صورة طالب يهرب من المدرسة بمساعدة أحد العمال

صورة منتشرة بشكل كبير جدًا تظهر أحد الطلاب يقفز من على سور مدرسة، ويساعده في ذلك أحد الأشخاص، مع تعليق: “عم شوقي شغال فراش في المدرسة ومع أول أسبوع للعام الدراسي الجديد بيساعد الطلاب في الهروب من فوق السور مقابل 2 جنيه”.

 

زائف
الكلام ده غير صحيح. “عم شوقي” صانع محتوى كوميدي، والصورة من أحد فيديوهاته الساخرة.✅✅
الفيديو نُشر على قناة اليوتيوب الخاصة بـ”عم شوقي” في 8 أكتوبر الماضي، قبل بدء الدراسة بيوم، بعنوان “أول يوم الدراسه frist school day/عم شوقي وإبنه .ضحك السنين”، يظهر فيه الابن يذهب مع والده للمدرسة لكنه وصل متأخرًا بعد غلق باب المدرسة، ما أدى إلى لجوء الوالد والابن إلى القفز من وراء السور لدخول المدرسة. ✅✅
في أول الفيديو “عم شوقي” بيوضح إنه عمل الفيديو -التمثيلي- لتوعية الطُلاب لعدم التأخير عن مدارسهم، وهو ما أكّد عليه في لقاء صحفي. ✅✅
قناة الفيديو الخاصة بـ”عم شوقي” تحتوي على عشرات الفيديوهات الساخرة، وهو بيوضح في وصفها أنه “شخصية كوميدية صعيدية ساخرة من واقع المجتمع الصعيدي والمصري” .✅✅
المصدر
الصورة المنتشرة:الصورة المنتشرة
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى