حقيقة صور وفاة أم بعد الولادة وطبيبها يبكي تأثراً

– بوست منتشر بشكل كبير، بيقول: “صورة حقيقية بعد العملية مباشرة، والتي استمرت مدة 7 ساعات…كانت الأم مريضة بمرض خطير ولا يمكن أن يولد الطفل..انتظرت مدة 11 عامًا من الصبر والتوسل إلى الله تعالى أن يمنحها طفلًا، كانت نتيجة العملية إما انقاذ الطفل أو أمه…وفي النهاية قرر الطبيب تنفيذ ما طلبت الأم منه، وهو إنقاذ طفلها على حساب حياتها”، مُرفق معه صورة مركبة مزعومة للطبيب وهو يبكي، وأخرى للأم ورضيعها. ❌❌

 

زائف
– الكلام ده غير صحيح. دي قصة مفبركة والصورتان لا علاقة لهما ببعض. ✅✅
– صورة الرجل الذي يرتدي ملابس طبية، التقطها المصور التركي Özge Metin، ونشرها على حسابه على إنستجرام في 5 سبتمبر 2017، وعَلّق عليها: “يعيش بعض الآباء لحظات جميلة مثل هذه..أنا سعيد لأنه أصبح أبًا”، أي أن الظاهر في الصورة رجل عادي يستقبل مولوده وليس طبيبًا. ✅✅
– الصورة الثانية الخاصة بالأم وطفلها، نشرتها لأول مرة صفحة المصورة التركية “Merve Tiritoğlu” عبر فيسبوك، في 14 ديسمبر 2015، مُرفقة بتعليق: “أفضل جمع شمل”. ✅✅
– دي مش أول مرة ينتشر فيها البوست المفبرك ده، سبق وانتشر عربيًا قبل كده في مايو 2020، ودققه وقتها خدمة تقصي الحقائق بوكالة الأنباء الفرنسية. كما سبق وانتشر باللغة الإنجليزية، ودققه موقعي “Snopes” الأمريكي، و”smhoaxslayer” الهندي. ✅✅
المصدر
البوست المنتشرالبوست المنتشرالبوست المنتشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى