حقيقة علاج الغرغرة بالماء والملح لفيروس كورونا

– بوستات عديدة منتشرة بشكل كبير جدًا، بتقول: “فيروس كورونا قبل أن يصل إلى الرئة يبقى في الحنجرة أربعة أيام وفي هذا الوقت يبدأ الشخص بالكحة وألم الحنجرة.. العلاج: شرب الماء بكثرة والغرغرة بالماء والملح أو الخل يقضي على الفيروس”.

زائف

– هذا الكلام غير علمي على الإطلاق. مركز السيطرة على الأمراض الأمريكي أكد إنه لا يوجد أي دليل على إن الغرغرة بالماء المالح هيؤدي إلى قتل فيروس كورونا. وهو ما أكدته كلية طب جامعة جونز هوبكنز.

– الدكتور بول أوفيت، خبير الأمراض المعدية في جامعة بنسلفانيا قال إن الغرغرة “لن تمنع الفيروس من الدخول إلى الرئتين، وإن ما يمكن أن تفعله هو تقليل التهاب الحلق لتخفيف الألم”.

– الدكتور مايكل هيد، الباحث الأول في الصحة العالمية بجامعة ساوثهامبتون، قال إنه “لا يوجد دليل على الإطلاق على أن المياه المالحة نفسك من الإصابة بالفيروس، لذلك لا يجب الاعتماد على هذا النهج”.

–إشاعة أخرى منتشرة أيضا تقول إن غسل الأنف بانتظام بمحلول ملحي يساعد في الوقاية من العدوى بفيروس كورونا، لكن منظمة الصحة العالمية أكدت إنه لا توجد أي بيّنة على أن الممارسة دي تقي من العدوى بفيروس كورونا المستجد.

– حتى الآن لا يوجد علاج لفيروس كورونا، والحل في الوقاية عن طريق غسل اليدين بانتظام، والاحتفاظ بمسافة متر على الأقل بينك وبين أي شخص يكح أو يعطس، وتجنب لمس الأنف والفم والعينين.

 

المصدر
البوست المنتشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى