حقيقة فشل دواء ريمديسيفير لعلاج فيروس كورونا

– محمد ناصر في حلقة امبارح من برنامج “مصر النهارده” المذاع على قناة مكملين، قال تعليقًا على تصريح وزيرة الصحة إن مصر تعاقدت للحصول على دواء ريمديسيفير لعلاج كورونا منذ 6 أسابيع: “طب وبعدين اشتغل يعني؟ بيقولك إنه عقار تجريبي طورته شركة أمريكية اسمها جلياد في البداية لعلاج الإيبولا. آه يعني ده كان علاج إيبولا وبعدين مصر خدته عشان تعالج به كورونا من 6 أسابيع. طب النتيجة إيه بقى من 6 أسابيع، النتيجة إيه؟ النتيجة إنه فشل أهو. هذا الدواء يا حضرات فشل ولكن هالة زايد بتبهرنا بالأكاذيب”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح وكله مغالطات.✅✅

أولًا: وزيرة الصحة مقالتش إن الدواء وصل مصر وتم تجريبه عشان يبان إن كان فشل ولا لأ. الوزيرة قالت إن مصر حجزت دفعة من دواء ريمديسيفير من 6 أسابيع، ومنظمة الصحة العالمية هتدفع ثمنها، ولسه موصلش.✅✅
– ثانيًا: مش مصر اللي أخدت “ريمديسيفير” وحولته من علاج لإيبولا إلى علاج لفيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19)، ده “إدارة الغذاء والدواء” الأمريكية (FDA) هي اللي سمحت باستخدامه لعلاج المصابين بفيروس كورونا في حالات الطوارئ. وكمان اليابان أعلنت إنها هتسرع وتيرة مراجعة العقار ليستخدم لعلاج مرضى كورونا خلال أسبوع من تقدم الشركة الأمريكية بطلب لإقراره.

– ثالثًا: العقار أثبت نتائج إيجابية حتى الآن، فخلال الاختبارات السريرية التي أجراها “المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية” في الولايات المتحدة، على 1063 شخصًا في مستشفيات حول العالم، تبيّن أن العقار يقصر مدة الشفاء من 15 إلى 11 يومًا. ومدير المعهد الدكتور أنتوي فاوتشي قال إن “تأثير ريمديسيفير في تقليص مرحلة التماثل للشفاء كان واضحًا، ومهمًا، وإيجابيًا”.

– وعلى الرغم من أن ريمديسيفير قد يساعد في التعافي، وربما يقلص حاجة المرضى للعناية المركزة، إلا أن التجارب لم تقدم أي مؤشر واضح على دور العقار في منع الوفاة جراء فيروس كورونا المستجد.

المصدر
فيديو محمد ناصر (الدقيقة 18:30)
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى