حقيقة فوز باراك أوباما بجائزة نوبل بعد أسبوع من توليه الرئاسة

قال مصطفي الفقي مدير مكتبة الأسكندرية “(جائزة نوبل) ادوها لأوباما أول أسبوع تولى مش فاهم كان على أيه”

 

 

زائف
ليس صحيحًا أن الرئيس الأمريكي الأسبق، باراك أوباما، فاز بجائزة نوبل في الأسبوع الأول لتوليه المنصب. ✅✅
أدى أوباما اليمين الدستورية في 20 يناير 2009، بينما فاز بالجائزة في أكتوبر من نفس العام، أي بعد 9 أشهر. ✅✅
وقررت لجنة نوبل النرويجية منح جائزة نوبل للسلام لعام 2009 للرئيس باراك أوباما لجهوده غير العادية في تعزيز الدبلوماسية الدولية والتعاون بين الشعوب. وقد أولت اللجنة أهمية خاصة لرؤية أوباما والعمل من أجل عالم خال من الأسلحة النووية. ✅✅
وحسب اللجنة: “خلق أوباما كرئيس مناخًا جديدًا في السياسة الدولية. واستعادت الدبلوماسية المتعددة الأطراف مكانة مركزية، مع التركيز على الدور الذي يمكن أن تلعبه الأمم المتحدة والمؤسسات الدولية الأخرى. كما أنه يُفضل الحوار والمفاوضات كأدوات لحل حتى أصعب النزاعات الدولية. كما حفزت رؤية عالم خال من الأسلحة النووية بقوة على نزع السلاح ومفاوضات تحديد الأسلحة. وبفضل مبادرة أوباما، تلعب الولايات المتحدة الآن دورًا أكثر إيجابية في مواجهة التحديات المناخية الكبرى التي يواجهها العالم”. ✅✅
المصدر
تصريح مصطفى الفقي (الثانية 25):
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى