حقيقة قبض الشرطة الأمريكية على عميل FBI بالخطأ لأنه “أسود”

– فيديو منتشر بشكل كبير جدا، تزامنا مع الاحتجاجات في الولايات المتحدة، مع تعليق” شرطيان في أمريكا يقبضان على شاب فقط لأنه أسود البشرة.. حاول الشباب تحذيرهم كثيرا أن ما يفعلوه خطأ وبعد أن وضعوا الأصفاد في يديه، واخرجوا بطاقة تعريفية اكتشفوا أنه عميل FBI”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح، الفيديو قديم من عام 2019، والشخص ده مش عميل FBI.✅✅

– الواقعة حدثت في مدينة “روتشستر” بولاية مينسوتا، في 1 يونيو 2019، الشرطة قبضت علي شخص، وتركته بعد فترة قصيرة بعد أن كشفت هويته أنه ليس الشخص الصادر بحقه مذكرة ضبط، و هو ليس عميلا لدى FBI، بحسب خدمة التحقق من الأخبار في وكالة “رويترز”✅✅

– مصور الفيديو أعاد نشر المقطع على حسابه في موقع “انستغرام” وكتب تعليق:” حدث هذا الحادث قبل عام”.✅✅
انتشار الفيديو، يتزامن مع المظاهرات المنتشرة في مدن أمريكية احتجاجًا على مقتل المواطن من أصل أفريقي جورج فلويد على يد أحد رجال الشرطة.

المصدر
البوستات المنتشرة:البوست المنتشرالبوست المنتشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى