حقيقة مشاركة بنوك مصرية في تمويل سد النهضة

– معتز مطر في حلقة امبارح من برنامجه المذاع على قناة “الشرق”، قال خلال حديثه عن أزمة سد النهضة، إن في بنوك مصرية شاركت في تمويل سد النهضة، وإن الكلام ده هو كشفه من 3 سنين.
وعرض فيديو قديم له بيقول فيه: “في كتاب للكاتبة هايدي فاروق بيحكي لك قصة أخرى من الخيانة. بنوك مصرية شاركت في بناء السد وتمويله وفقًا لوثائق نشرها الكتاب. بنك آراب إنترناشونال بنك، بنك القاهرة، بنك إسكندرية، عرب بنك، البنك التجاري، سيتي بنك. 6 بنوك مصرية شاركت في تمويل السد”، وتابع: “هايدي فاروق اتخونت واختفت، معرفش فين هايدي فاروق”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. مفيش بنوك مصرية مولت سد النهضة، بحسب الدكتورة هايدي فاروق مؤلفة الكتاب اللي عرضه معتز مطر نفسها. ✅✅
Haidy Farouk Abd Elhamid
– كتاب “سد النهضة ونهر النيل منحة الأرض ومحنة المياه”، من تأليف الدكتورة هايدي فاروق ومدحت القاضي، والاتنين نفوا إن مذكور في الكتاب إن البنوك المصرية دي بتمول سد النهضة.✅✅

– الكتاب ذكر أن دي “أرقام حساب السفارات الإثيوبية حول العالم في بنوك كثيرة ومنها أربعة بنوك مصرية والتي يقوم المساهمون في السد بوضع قيمة أسهمهم في تلك الحسابات”، بحسب هايدي فاروق، مؤلفة الكتاب. ✅✅

– مدحت القاضي، المشارك في تأليف الكتاب، قال في تصريحات صحفية لجريدة “الصباح”، إن الكتاب ذكر أن في حسابات تابعة للسفارة الإثيوبية في القاهرة، في 6 بنوك تعمل في مصر، غرضها شراء سندات لتمويل السد بفائدة تصل لـ 36 %، ووضح أن العديد من العملاء اشتروا هذه السندات، وأن هذا الأمر حدث بعد أن تعثرت إثيوبيا فى تمويل السد في 2007. وأن الكتاب لم يقل إن بنوكًا مصرية مولت السد. ✅✅

– بداية ظهور الكلام ده كانت في 2017، ووقتها محافظ البنك المركزي، طارق عامر، أكد إن الأمر عار تمامًا من الصحة، ووصفه بـ”الهلاوس والتخاريف”.✅✅

المصدر
كلام معتز مطر (الدقيقة 8:20)
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى