حقيقة وصول حصة مصر من نهر النيل إلى “30 مليار ” متر مكعب

قال الإعلامي أحمد عطوان “الوزير (وزير الري) بيقولك إن … الحصة الطبيعية لمصر 114 مليار متر مكعب (من مياه نهر النيل) واللى بيوصل دلوقتي 55 مليار، وبعد تشغيل السد (سد النهضة) هيوصل 30 مليار، يعني انت كده عندك أصبح تلت تربع الحصة بتاعتك مش موجودة هتعيش بالتلت بس”

 

زائف
– احتوى كلام عطوان في سياق حديثه عن مخاطر سد النهضة الأثيوبي على ثلاثة أخطاء، هي:
1- نقل “عطوان” تصريحات وزير الري والموارد المائي، محمد عبد العاطي، بشكل غير دقيق. ❌❌
2- قال مذيع قناة الشرق إن حصة مصر بعد تشغيل (سد النهضة) “هتوصل لـ 30 مليار”. ❌❌
– لا يعرف على وجه التحديد حجم خسارة مصر من حصتها عند تخزين المياه في بحيرة سد النهضة، لكن التقديرات الحكومية وخبراء، أشاروا إلى أنها ستصل إلى 43 مليار متر مكعب من المياه في أسوأ الأحوال.✅✅
– ويعني ذلك أن حصة مصر ستنقص في حدود 9 إلى 12 مليار متر مكعب من المياه في حالة الانتهاء من سد النهضة والبدء في سنوات التخزين دون اتفاق منظم مع مصر.✅✅
3- “عطوان” قال إن مصر سوف تعيش بثلث حصتها من مياه النيل وتقفد ثلاث أرباع. ❌❌
– مصر لن تعيش بثلث حصتها من مياه نهر النيل في حالة بناء سد النهضة، والبدء في سنوات التخزين دون اتفاق مع مصر، ففي تلك الحالة تُصبح حصة مصر 43 مليار متر مكعب مياه، وهي تُشكل 77% من حصتها. ✅✅
– تبلغ موارد مصر المائية 80 مليار متر مكعب من المياه، تنقسم إلى 60 مليار موارد متجددة، و20 مليار موارد غير متجددة، بحسب تصريحات وزير “الري” الدكتور عبد العاطي. ✅✅
– وتبذل الحكومة جهودًا واسعًا للعمل على التعامل مع أزمة نقص المياه التي تواجهها مصر من خلال إنشاء محطات معالجة مياه الصرف الصحي والزراعي، وتحلية مياه البحار، وتبطين الترع، والتشريع لمواجهة هدر المياه. ✅✅
وبحسب وزير الري المصري فإن خسارة مليار متر مكعب واحد من المياه، سيؤثر على مليون مواطن، موضحًا أن فقدان كل “مليار متر” يؤثر على زراعة 200 ألف فدان. ✅✅
وتعاني مصر من الفقر المائي المدقع، ففي حين تحدد منظمة الأمم المتحدة خط الفقر المائي ببلوغ نصيب كل فرد من المياه 1000 متر مكعب سنويًا للفرد، يبلغ نصيب المواطن المصري 560 متر مكعب مياه سنويًا، بحسب تصريحات حكومية سابقة. ✅✅
المصدر
فيديو أحمد عطوان (الدقيقة 6:21 إلى 6:41)
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى