حقيقة وضع راشد الغنوشي تحت الإقامة الجبرية

انتشرت شائعات كثيرة حول وضع راشد الغنوشي، رئيس مجلس نواب الشعب التونسي، تحت الإقامة الجبرية. وتزعم الشائعات المنتشرة قبل أكثر من 12 ساعة: “خبر عاجل.. وضع راشد الغنوشي تحت الإقامة الجبرية لدى وحدات الأمن الرئاسي بعدما وصف القرارات الأخيرة بالانقلاب على الدستور والشرعية”.

زائف

ليس صحيحًا أن راشد الغنوشي تم وضعه تحت الإقامة الجبرية. ✅✅ Rached Ghannouchi راشد الغنوشي
انتشرت الشائعات في وقت متأخر من مساء أمس الأحد، بينما ظهر الغنوشي بعدها، وبالتحديد فجر اليوم أمام البرلمان التونسي محاولًا دخوله، لكن تم منعه. ✅✅
وظل “الغنوشي” في سيارته أمام البرلمان، ثم غادره بعد ظهر اليوم، في الوقت الذي كان تنتشر فيه الشائعة بشكل مكثف. ✅✅
وخلال هذا الوقت ظهر “الغنوشي” في أكثر من لقاء تليفزيوني، يندد بالإجراءات التي اتخذها الرئيس التونسي، قيس سعيد، وأدت إلى إقالة الحكومة وتجميد عمل البرلمان. ✅✅
وظلت الشائعة متداولة على نطاق واسع حتى نشر هذا البوست، لكن قبل ساعتين أصدر الغنوشي بيانًا أعلن فيه عقد جلسة برلمانية عن بعد، وأن “جميع الحاضرين أكدوا رفضهم المطلق وإدانتهم الشديدة لما أعلن عنه رئيس الدولة قيس سعيد، ويعتبر جميع قراراته باطلة وتنطوي على خرق جسيم للدستور وانحراف شديد”. ✅✅
وبالتحقق من صفحته الرسمية على فيسبوك، والصفحة الرسمية لحزب النهضة، لا يوجد أي ذكر لوضع “الغنوشي” تحت الإقامة الجبرية. ✅✅
وحتى الآن لم يصدر أي خبر رسمي يؤكد الشائعة، كما لم تذكر وكالة الأنباء الرسمية أية أخبار في هذا الشأن. ✅✅

المصدر
البوست المنتشر:البوست المنتشر:البوست المنتشر:البوست المنتشر:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى