حقيقة وفاة السيدة المسنة التي تركها أبنائها في سيارة أوبر

– بوست متداول بشكل كبير جدًا بيقول إن الحاجة فاطمة السيدة المسنة اللي طردها أبنائها وتركوها في سيارة أوبر ورفضوا استلامها، توفيت في دار المطرواي للمسنين.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. الحاجة فاطمة حية وبصحة جيدة، والأسرة اللي استضافتها نشرت صور وفيديو لها تأكيدًا لإنها بصحة جيدة.✅✅

– القصة بدأت لما انتشر على مواقع التواصل فيديو لسيدة مسنة اسمها الحاجة فاطمة راكبة عربية، وحد بيحكي إن أولادها تركوها في الشارع ورافضين استقبالها. الفيديو حصل على تفاعل كبير في السوشيل ميديا ونشر في بعض المواقع والصحف.

– ناس معرفة للحاجة فاطمة أخدوها عندهم في بيتهم وتكفلوا برعايتها، ولما خبر وافتها انتشر بشكل كبير، عملوا فيديو لايف للحاجة فاطمة بتأكد فيه إنها حية ترزق صحتها كويسة.

المصدر
البوست المنتشر عن وفاة الحاجة فاطمة
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى