خالد النبوي لم يرتدِ الغترة الفلسطينية خلال زيارته للمعبد اليهودي في مصر

“أنا عايز أحيل حضراتكم لمشهد لخالد النبوي وهو بيزور المعبد اليهودي في مصر، ولابس الغترة الفلسطينية وبيقرأ التعاليم بتاعت اليهودية لا تقتل لا تضر جارك لا تسرق. المعنى. عندنا في الإعلام بيسموه الحقن تحت الجلد”.
عمرو أديب – مقدم برنامج الحكاية – MBC مصر

زائف

لم يرتدي الفنان خالد النبوي شال “الغترة الفلسطينية” خلال ظهوره في مشهد المعبد اليهودي الفيلم التسجيلي “مصر الحضارة”، الذي عُرض في احتفالية نقل المومياوات الملكية.

خلال الفيلم، ظهر “النبوي” مرتديًا الغترة الحمراء، في مشهد من داخل المجموعة الجنائزية للملك زوسر، وليس في مشهد المعبد اليهودي.

وظهر “النبوي” مرة ثانية مرتديًا غترة تشبه الغترة الفلسطينية (ألوان الغترة الفلسطينية الأبيض والأسود)، في مشهد حديثه عن مقبرة “واحتي”، التي تم حفرها داخل الجبل، وتم اكتشافها في ديسمبر 2018.

أما خلال مشهد المعبد اليهودي، فلم يرتدي “النبوي” أيا من الغترتين، ولكنه ظهر مرتديًا شالًا أبيض، لا يرمز لشيء.

 

أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى