زيادة جديدة في أسعار تذاكر المترو

– خلال الكام يوم اللي فاتوا، انتشر كلام كتير عن وجود توجه من الدولة لزيادة أسعار تذاكر المترو، وإن سعر التذكرة ممكن يوصل 16 جنيه.👀👀

**إيه بداية الموضوع؟
– مع بدء اختبارات التشغيل للمرحلة الرابعة من خط المترو الثالث، (بتبدأ من محطة الأهرام وحتى محطة نادي الشمس)، وزير النقل هشام عرفات قال إن “التذكرة أم 7 جنيه ما زالت مدعمة بـ9 جنيه.. الخط الأول لم يخضع لصيانة حقيقة لمدة 30 عامًا ويحتاج الآن لـ30 مليار جنيه لتطويره.. زيادة التذاكر محل دراسة مش هنثبت على رقم لمدة 12 سنة. التغيير بيبقى شديد على المواطنين، والمواطنين تعبوا معانا وهما عارفين أهمية مترو الأنفاق، ولا بد أن نحافظ على استدامة هذه الخدمة”.

– كمان نائب وزير النقل عمرو شعث، قال إن القيمة الحقيقية لتذكرة المترو أم 7 جنيه = 16 جنيه و44 قرش، وإن الدولة هتظل تدعم المترو لإنه “مرفق خدمي يعتمد بشكل أساسي على دعم الدولة”، وإنهم مش عاوزين ياخدوا كامل الفرق بس لازم يقللوه، عشان كده كل سنة هتتم مراجعة أسعار التذاكر، وفي دراسات حالية لزيادتها.

– الوزير ظهر تاني، في تصريحات تلفزيونية، ونفى زيادة أسعار تذاكر مترو الأنفاق للخط الأول والثاني وقال إنها “ثابتة مش هتتغير حاليًا في المرحلة دي”، وقال إنه بيتم دراسة زيادة سعر تذاكر الخط الثالث، لكن إلى الآن لم يتم تحديد الزيادة.

**هل سعر التذكرة فعلًا 16 جنيه؟
– في شهر ديسمبر اللي فات، وزير النقل هشام عرفات قال، في برنامج “العاشرة مساء”، إن التكلفة الحقيقية لتذكرة المترو “من 8 إلى 10 جنيه”، وحاليًا بيقول إن تكلفتها أكتر من 16، يعني التكلفة الحقيقية للتذكرة ارتفعت أقل حاجة 60% خلال حوالي 10 شهور، بدون توضيح لسبب الارتفاع ده.

**البرلمان بيقول إيه؟
– الكلام عن زيادة أسعار التذاكر اتقابل برفض واسع من نواب البرلمان. على سبيل المثال وكيل لجنة النقل والمواصلات النائب محمد عبد الله زين الدين، قال إن كلام “مجرد تصريحات لا ترقى لمستوى قرار”، وإن “عمليه الزيادة لن تتم فى الوقت الحالي.. لأن أى محاولة لذلك ستقابل بالرفض “.

– النائب عمرو الجوهرى عضو اللجنة الاقتصادية بالبرلمان، رفض تصريحات الوزير، “إن هذا المقترح مرفوض، خاصة أن الحكومة سبق ورفعت التذاكر مرتين فيما سبق، مشيرًا إلى أن الخسائر التى تكبدها المرفق ناتجة عن سوء الإدارة لذلك يجب ألا يتحملها المواطن”.

أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى