لا مصري ولا سعودي.. حقيقة جنسية “رافع السبابة” في هجوم نيوزيلندا

– وقت هجوم نيوزيلندا الإرهابي، انتشر بشكل كبير جدًا صورة لشخص مصاب في الهجوم ورافع علامة السبابة، وهي الصورة اللي بقت بعد كده أيقونة ورمز للحادث.

– صفحات مصرية نشرت وقتها الصورة، وقالت: “توفي محمد عبده يعقوب ابو راس الشهيد المصري والنوبي.. الذي انتشرت صورته، رافعا إصبعه بإشارة التوحيد، خلال حمله على محفة الإسعاف فى الحادث الإرهابي ، واستشهد وهو فى طريقه للمستشفى.

– في نفس التوقيت مواقع صحفية سعودية نشرت الصورة باعتبارها لشخص سعودي توفي في الهجوم واسمه محسن الحرابي، ونقلت وكالات أنباء عالمية، زي “الأناضول”، الصورة باعتبارها للمواطن السعودي المتوفي. ومواقع مصرية، زي موقع “فالصو” Falsoo فالصو اللي نفسه المتخصص في مواجهة الشائعات، نشر تصحيح للصورة المنتشرة في مصر باعتبارها لمحمد عبده يعقوب أبو راس، وقال لأ دي “صورة المواطن السعودي محسن الحربي، والذي توفي متأثرًا بإصابته في حادث نيوزيلندا بحسب ما نشرته الجرائد السعودية الرياض والشرق الأوسط”.

– فريق تحرير “متصدقش” 👏👏 اتناقش وقتها في نشر تصحيح للصورة، وتوصلنا إننا مش هننشر وننتظر لاننا مش متأكدين يقينًا دي صورة مين، لأنه حسب بيان وزارة الهجرة المصرية مفيش مصري توفي في الهجوم باسم “محمد عبده يعقوب ابو راس”، وكمان مش واثقين من دقة الكلام المذكور في المواقع اللي نشرت إنه مواطن سعودي، لأن ابنه ظهر في قنوات تلفزيونية ولم يشر إن دي صورة والده.

– من يومين الرجل المصاب اللي اُختلف على جنسيته وقيل إنه اتوفى متأثرًا بجراحه، ظهر في مقابلة صحفية مع موقع “nzherald”، والحمد لله طلع حي يرزق وفي منزله وسط أسرته، وكانت إصابته جروح بسيطة في ركبته وظهره. اسمه “خالد الجمالي” وهو من أصل فلسطيني ونشأ في الكويت، ثم انتقل إلى نيوزيلندا عام 1996 لفترة وبعدين رجع الكويت تاني، ومن 4 سنين اشترى بيت في نيوزيلندا وعايش هناك هو وأولاده.

– ده نموذج مهم جدًا بيوضح لنا إن الوقوع فريسة للشائعات والأخبار الكاذبة مش بيبقى مقتصر بس علينا كأفراد، لأ ده كمان ممكن صحف ووكالات أنباء كبيرة تقع في الخطأ، عشان كده المفروض إحنا كأفراد نراجع وندقق ونقارن ومننشرش حاجة إلا وإحنا متأكدين منها منعًا للمساهمة في نشر الشائعات.

أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى