نظام الثانوية العامة.. بين النقل والتراكمي

كلام كتير منتشر عن موضوع، وناس كتير بعتت لنا تسأل إن كانت تانية ثانوي هتبقى سنة نقل عادية ولا هتبقى سنة تراكمية مع سنة تالتة، خصوصًا مع تداول كلام عن قرب صدور حكم قضائي بخصوص النظام التعليمي الجديد المعروف بـ”نظام التابلت”. هنحاول هنا نبسط الأمور.⬇️⬇️

في العام الدراسي اللي فات (2018/ 2019)، طبقت وزارة التربية والتعليم، نظام جديد للتقييم بالمرحلة الثانوية، بدأته بالصف الأول الثانوي. النظام ده بيعتمد على إلغاء الامتحان القومي الموحد، واستبداله بـ12 امتحان تراكمي على 3 سنين بمعدل 4 امتحانات سنويًا.

الخطة كانت بتقول إن أولى ثانوي النظام هيتطبق عليها بشكل تجريبي، وفي تانية وتالتة هيكونوا تراكمي مع بعض، يعني هيمتحن الطالب في كل سنة 4 امتحانات، ويتحسب له درجات أعلى امتحانين في كل سنة، ثم يحتسب متوسط الدرجات لتحديد المجموع المؤهل للالتحاق بالجامعات.

النظام اتطبق على أولى ثانوي بشكل تجريبي السنة اللي فاتت، زي ما شوفنا، والمفروض إن الطلاب اللي هيصعدوا لسنة ثانية في العام الدراسي الجديد (2019/ 2020) يطبق عليهم النظام التراكمي.

لحد هنا كلام كويس، لكن اللي مش كويس إن تعديل نظام تانية ثانوي يواجه مشاكل قانونية ودعوى قضائية قد تهدد إلغائه.⬇️⬇️

# إيه المشكلة القانونية؟
المشكلة القانونية هي إن لحد دلوقتي قانون الثانوية العامة (اللي بينص على إن 2 ثانوي سنة نقل عادية) متعدلش، ولازم يتعدل قبل بداية السنة الدراسية الجديدة في سبتمبر الجاي، لكن اللي هيعدله هو البرلمان، والبرلمان في أجازة ومش هيرجع ينعقد تاني غير في شهر أكتوبر.

لحد دلوقتي المشكلة دي متحلتش، والوزارة لم تعلن هتحلها إزاي، لكن في طريقة لحل المشكلة وهي أن يدعو رئيس الجمهورية مجلس النواب لانعقاد طارئ لمناقشة القانون وتعديله، حسب كلام النائب مصطفى كمال الدين، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب.

# ايه المشكلة القضائية؟
المشكلة القضائية هي إن في طعن مقدم من المحامي عمرو عبد السلام ضد وزير التربية والتعليم ورئيس مجلس الوزراء، لإلغاء نظام التابلت على طلاب المرحلة الثانوية الحالية، والعودة إلى النظام الجديد، وقصر نظام التعليم بالتابلت على مرحلة التعليم الأساسي.

الطعن ده كان لها جلسة أمس السبت وتأجلت للحكم يوم 4 سبتمبر الجاي، لكن المحامي عمرو عبد السلام نشر على حسابه بفيسبوك إمبارح السبت، إن الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم بوزارة التربية والتعليم، أقر، خلال جلسة المحكمة، بعدم تطبيق نظام الثانوية التراكمية على طلاب الصف الثاني الثانوي، وأن هذا العام سيكون عام نقل، وليس شهادة وتم إثبات إقراره بمحضر الجلسة.

# وزارة التعليم بتقول ايه؟

بحسب تصريحات الدكتور رضا لموقع “القاهرة 24” فهو قال قدام المحكمة إن الصف الثاني الثانوي عام نقل وليس تراكمي، وأن الشهادة الثانوية خاصة بنتيجة الصف الثالث الثانوي فقط، لإن البرلمان لم يعدل القانون حتى الآن، لكن فور إقرار التعديل سيتم تنفيذه.

موقع “الفجر” نشر إن وزير التربية والتعليم طارق شوقي قال في تصريحات خاصة للموقع إن كل المتداول بشأن نظام 2 ثانوي لا أساس له من الصحة ولا الدقة، وقال: “ولا أعتقد أن معظم من يتناول هذه القضايا يعلم ما هو النظام الجديد.. ولذلك لن نعقب إلا بعد انتهاء هذه الفترة بالكامل ولن نعقب كرد فعل وانما عندما نقرر نحن ذلك”.

في مايو اللي فات، ظهر كلام إن في نية لعدم تطبيق النظام التراكمي على سنة تانية ثانوي، لكن وقتها المركز الإعلامي لمجلس الوزراء نفى الكلام ده وقال تواصل مع وزارة التربية والتعليم، ونفت تلك الأنباء بشكل قاطع، ‏مُؤكدةً أنه “لا نية لعودة نظام الثانوية العامة بنظام العام الواحد، وأن الوزارة مستمرة في تطبيق نظام الثانوية العامة التراكمي على طلاب الصفين الثاني والثالث الثانوي كما هو دون إحداث أي تغيير، مُشددةً على أن كل ما يُثار في هذا الشأن شائعات تستهدف إثارة البلبلة بين طلاب مرحلة الثانوية العامة وأولياء الأمور”.

أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى