هل تسببت عناصر متطرفة في حوادث القطارات في مصر؟

 “أسباب حوادث (القطارات) وجود عناصر متطرفة لا تريد لمصر الأمن والأمان”
كامل الوزير – وزير النقل – في جلسة أمام مجلس النواب

زائف

كامل الوزير – وزير النقل – في جلسة أمام مجلس النواب

التصحيح:⬇️⬇️

حسب بيانات النيابة العامة خلال السنوات الماضية، وبالأخص منذ تولي كامل الوزير حقيبة النقل في الحكومة المصرية، فإن الأسباب التي أدت إلى حوادث القطارات لا علاقة لها بأية عناصر متطرفة، وإنما تركزت معظمها ما بين إهمال السائقين، أو أسباب فنية تتعلق بجودة القطارات.✅✅

على سبيل المثال، في الحادث الأكبر الذي شهدته مصر خلال السنوات الماضية، وهو حادث حريق محطة مصر، فإن النيابة العامة قالت في بيانها إنه: “قد ظهر من التحقيقات وما لا يدع مجالًا للشك أن أسباب هذا الحادث والحوادث الأخرى ترتكز في الأساس إلي سلوك بعض العاملين بهيئة سكك حديد مصر والذي اتسم بالإهمال الشديد وعدم الالتزام بالتعليمات وعدم الاكتراث لخطورة التعامل مع القاطرات التي يقودونها بالمخالفة لتعليمات التشغيل”.✅✅

كما تضمن البيان سببًا آخر إلى جانب الإهمال، وهو عدم أداء صيانة القطارات وفقًا للأصول الفنية كما أفاد بعض العاملين وأنه أحيانًا لا تتم صيانتها رغم صدور تقرير فني بتمام الصيانة فضلًا عن استخدام قطع غيار ليست بكفاءة القطع الأصلية.✅✅

وتمت إحالة المتهمين للمحاكمة والحكم على 14 شخصًا من بينهم سائق الجرار بالسجن المشدد من 3 إلى 15 سنة، بتهمة “إهمالهم وإخلالهم الجسيم بما تفرضه عليهم أصول وظيفتهم بمخالفة دليل أعمال المناورة ولائحة سلامة التشغيل الصادرة عن جهة عملهم، وتزوير التوقيع في دفتر حضور وانصراف عمال وملاحظي المناورة”.✅✅

وعقب تولي كامل الوزير حقيبة النقل، وقعدت عدة حوادث للقطارات لم يكن من بين أسبابها وجود عناصر متطرفة في الهيئة.✅✅

ومن أبرز الحوادث حادث قطاري سوهاج، في مارس 2021، وحسب بيان النيابة العامة في 11 أبريل 2021 فإن السبب يرجع إلى الإهمال وتعاطي مراقب برج الإشارات مخدر الحشيش، وتعاطي مساعد أحد القطارات مخدر الترامادول .✅✅

وذكر البيان أن هناك “إهمال بين عدد من موظفي أبراج المراقبة لتأخر إبلاغ القطار بوجود قطار أمامه على السكة”.✅✅

وبحسب البيان أكدت التحقيقات ترك رئيس قسم المراقبة المركزية بأسيوط مقر عمله وقت وقوع الحادث بالرغم من مسؤولية قسمه عن مراقبة حركة القطارات بموقع التصادم، كما ثبت إخلال اثنين من المراقبين بالقسم مهام عملهما، عقب بتأخر أحدهما عن تنبيه سائق “القطار الإسباني” بتوقف “القطار المميز” والخطأ في ذكر رقم القطار وعدم الاتصال بسائق القطار الإسباني لتنبيهه.✅✅

وفي 18 أبريل 2021، وقع حادث آخر، وهو  انقلاب قطار طوخ رقم 949 المنصورة – القاهرة، وأصدرت النيابة العامة بيانا أمرت فيه بحبس 23 متهما.✅✅

أرجعت النيابة السبب إلى “إهمالهم وعدم مراعاتهم القوانين والقرارات واللوائح والأنظمة نتيجة إخلالهم إخلالًا جسيمًا بما تفرضه عليهم أصول وظائفهم، وتسببهم بغير عمد في حصول حادث لإحدى وسائل النقل العامة البرية عرَّض الأشخاص الذين بها للخطر ونشأ عنه موت وإصابة بعضهم، فضلًا عن إهمال البعض الآخر من المتهمين في  صيانة واستخدام أموال عامة معهود لبعضهم بها وتدخل صيانتها واستخدامها في اختصاصهم على نحوٍ عطَّلَ الانتفاع بها وعرض سلامتها وسلامة الأشخاص للخطر، مما ترتب عليه وقوع حادث نشأ عنه وفاة وإصابة أكثر من شخص، وارتكاب آخرين جرائم تزوير في محررات رسمية واستعمالها والاشتراك فيها”.✅✅

 

 

المصدر
تصريح كامل الوزير:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى