اتحاد علماء المسلمين لم يرحب بـ “تطوير العلاقات التركية الإسرائيلية”

بيان منتشر بشكل كبير منسوب للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وهو يرحب بـ”تطوير العلاقات التركية الإسرائيلية”، ويُشيد بالزيارة التي قام بها “رئيس وزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، للجمهورية التركية مؤخرًا والمبادرات التي قدمها لتطوير التعاون بين البلدين وتعزيز الأمن الإقليمي والعالمي”. ❌❌

 

زائف
ده بيان مفبرك. الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين نفى صحة هذا البيان وأكد إنه “كاذب”. ✅✅ الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين
كمان “الاتحاد” أدان زيارة رئيس دولة الاحتلال الإسرائيلي، إسحاق هرتسوغ، إلى تركيا ووصفها بأنها “خطوة تطبيعية مرفوضة ومدانة؛ لكونها تخدم العدو الصهيوني الغاصب، وتضر بنضالات الشعب الفلسطيني وبحقوقه، ولا تليق بشهامة الشعب التركي”. ✅✅
يوجد أيضًا دلائل أخرى على أن البيان مفبرك، فالبيان يتحدث عن زيارة “رئيس وزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت” إلى تركيا مؤخرًا، في حين أن من زار تركيا هو رئيس إسرائيل إسحاق هرتسوغ. ✅✅
كما أن البيان مزيل بتوقيع الدكتور يوسف القرضاوي، في يحن أن القرضاوي ترك رئاسة اتحاد علماء المسلمين عام 2018، وتولى رئاسته منذ ذلك الحين رجل الدين المغربي، أحمد الريسوني، وتصدر كافة بيانات الاتحاد مزيلة باسمه. ✅✅
المصدر
البوست المنتشرالبوست المنتشرالبوست المنتشر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى