جمهورية أوزوبيس عايزة مهاجرين!!

– ناس كتير بعتت لنا بوست منتشر بيقول إن في مكان اسمه “جمهورية أوزوبيس”، وإن دي دولة عاوزه مهاجرين جدد وهتوفر لكل مهاجر شغل وشقة مقابل إنه يرمي همومه وراه!

زائف

– الحقيقة إن المكان ده عبارة عن حي في البلدة القديمة في مدينة فيلنوس، عاصمة ليتوانيا (شمال شرق أوروبا)، واعتبرته منظمة اليونسكو واحد من مواقع التراث العالمي✅✅.

– هي دولة غير قانونية ومش معترف بها دوليًا، رغم إن سكان الحي بيروجوا لنفسهم بأنهم جمهورية وعاملين أختام “غير رسمية” لختم جوازات سفر زائريها، لكن في الحقيقة هيا جزء من عاصمة ليتوانيا، وتعتبر إحدى الوجهات السياحية الشهيرة في البلد.

– حي “جمهورية أوزوبيس” مساحته 148 فدان، وكان معظم سكانه من اليهود اللى اختفوا مع حدوث محرقة الهولوكوست.

– لما انهار الاتحاد السوفيتي مطلع التسعينيات، كانت ليتوانيا واحدة من دوله، وقتها كانت البلد بتبحث عن هوية جديدة مستقلة ليها، وخلال ده اتجمع عدد من الفنانين والمفكرين المحليين وأعلنوا ما يسمى “جمهورية أوزوبيس” في 1997، واختاروا عيد استقلال ليها يوم 1 أبريل (يوم كذبة أبريل) وعملوا دستور علقوه على حوائط الحي، ويحميها جيش مكون من 12 فرد!

– اشتهر الحي بإنه ملجأ للفنانيين والبوهيميين، وكان بيقارن بمنطقة مونمارتر في باريس بسبب أجوائه البوهيمية. الحي بيضم معارض فنية وورش عمل للفنانين ومقاهي شهيرة.

– في 2016، كان فيه تقارير صحفية بتتكلم عن تزايد مشاعر الكراهية في 6 دول أوروبية تجاه المهاجرين، وإنها بترفض مساعدتهم، من بينها دولة ليتوانيا.

المصدر
- البوست المتداول:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى