حقيقة إمامة امرأة للمصلين في مسجد جامعة القاهرة

– صورة منتشرة بشكل كبير جدًا لسيدة تؤم مصلين في مسجد مع تعليق: “بعد قرار رئيس جامعة القاهرة وفي سابقة اليوم من أجل تجديد الخطاب الديني، أستاذة بالجامعة تؤم المصلين في مسجد الجامعة”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. الصورة من مسجد في فرنسا مش من مسجد جامعة القاهرة. ✅ ✅
– الصورة الأصلية كانت من مسجد اسمه “فاطمة” في العاصمة الفرنسية باريس، يوم الجمعة الماضي، حيث قامت الدكتورة كاهنة بهلول، وهي حاصلة على دكتوراه في العلوم الإسلامية، بإلقاء خطبة عن “الحب الإلهي”، ثم صلت إمامًا بحضور 12 رجلًا، و10 نساء، وهي ليست أول صلاة مختلطة سواء في فرنسا أو في غيرها من بلدان أوروبا. ✅ ✅

– فكرة الصلاة المختلطة والمسجد الليبرالي الذي يصلي فيه الرجال مع النساء انتشرت في السنوات الأخيرة في عدة بلدان أوروبية، ويمكن للمرأة فيه أن تؤم الرجال وترفع الأذان، ولا يشترط للصلاة فيه أن تكون المرأة محجبة، فتصلي المحجبات وغير المحجبات والمثليين.

– الخبر المفبرك بيتزامن مع قرار المحكمة الإدارية العليا اللي أيدت قرار رئيس الجامعة الأسبق، بحظر النقاب على أعضاء هيئة التدريس.

المصدر
البوست المنتشر:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى