حقيقة ارتفاع أسعار البنزين والسولار بعد فرض رسوم جديدة

– محمد ناصر في حلقة امبارح من برنامجه “مصر النهارده” المذاع على قناة “مكملين”، قال إن أسعار البنزين ارتفعت بقيمة 30 قرش بعد تطبيق رسم تنمية موارد الدولة: “حصلت حاجة غريبة جدًا في مصر، مصر تثبت أسعار البنزين في أول يوليو، رغم إن البنزين تراجع عالميًا.. ده كلام مش حقيقي. ده غلى البنزين، ده مش ثبت البنزين، ده غلاه، الأسبوع اللي فات غلاه.. هقولك إزاي فاكر خبر زيادة رسوم السلع بعد تعديل تنمية موارد الدولة 30 قرش على كل لتر بنزين. يبقى كده ثبته ولا زوده؟.. كل لتر حضرتك هتدفعه زاد 30 قرش مش اتثبت، ده زاد 30 قرش مش اتثبت”.

زائف

الكلام ده غير صحيح. قيمة رسم التنمية مضاف على سعر البنزين الحالي أصلًا، واللي حصل، هو نقل قيمة الرسم من هيئة البترول إلى وزارة المالية، بحسب وزير المالية الدكتور محمد معيط.✅✅
وزارة المالية – مصر
الوزير نفى حدوث زيادة في أسعار البنزين، نتيجة تطبيق رسم تنمية موارد الدولة، وقال خلال اجتماع للجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، إن فرض الرسوم دي “لن يترتب عليه أي زيادة في أسعار البنزين والسولار الحالية”. ✅✅

– اللي حصل إن قيمة رسم التنمية ده كانت بتروح إيراد للهيئة العامة البترول، مش للخزانة العامة للدولة، فتم اللجوء للبرلمان لإجراء تعديل تشريعي ونقل قيمة الإيراد لوزارة المالية للاستفادة منه في تمويل حزم التعامل مع أزمة كورونا، بحسب وزير المالية.✅✅

-كمان المحاسب خالد عثمان، نائب رئيس الهيئة العامة للبترول للتجارة الداخلية، أكد أن رسوم التنمية الجديدة على البنزين والسولار، ستتحملها الهيئة العامة للبترول، حيث ستسددها الهيئة للخزانة العامة ولن يتحملها المواطن، “الرسوم الجديدة عبارة عن عملية محاسبية بين الهيئة العامة للبترول والخزانة العامة للدولة”، مشيرًا إلي أن أسعار المواد البترولية لن تتغير نتيجة لفرض رسوم التنمية.

– التعديل اللي حصل مؤخرًا على قانون رسوم التنمية أضاف بنود جديدة زي عقود اللاعبين والمدربين وأكل القطط والكلاب، واستيراد الموبايلات و اكسسواراتها، وزود الرسوم على استخراج بعض الشهادات الحكومية، من المتوقع تحصيل الدولة منه 10 مليار جنيه، من ضمنهم 6 مليار من رسم التنمية المفروض على البنزين والسولار، واللي هيتنقل تحصيله من الهيئة العامة للبترول زي ما كان بيحصل إلى وزارة المالية دلوقتي.

– أسعار المواد البترولية، تحددها لجنة التسعير التلقائي للوقود كل ٣ شهور، وفي إبريل الماضي، قررت تخفيض أسعار البنزين بأنواعه بقيمة 25 قرش فقط، بعد تراجع أسعار البترول العالمية، وكان من المتوقع أن يكون التخفيض أكبر لكن الحكومة إعلنت تجنيب الفائض لمواجهة أزمة فيروس كورونا وأي ظروف طارئة قد تحدث الفترة المقبلة.

المصدر
تعليق الإعلامي محمد ناصر
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى