حقيقة اعتراف حسن الترابي بتمويله وتخطيطه محاولة اغتيال “مبارك” في إثيوبيا

نشأت الديهي، عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، قال في برنامجه “بالورقة والقلم” المذاع على قناة TeN TV: “حسن الترابي اعترف بالمناسبة إنه هو اللي خطط لعملية اغتيال مبارك.. الترابي كان رئيس مجلس الأمة السوداني اعترف وأذعناها في أهل الشر.. هو اعترف اعتراف واضح إن هو الذي خطط ومول عملية اغتيال الرئيس المصري في أديس أبابا”، وأشار “الديهي” لشهادة حسن الترابي على قناة الجزيرة، وقال إنه اعترف بنفسه.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. لم يعترف حسن الترابي، رئيس حزب المؤتمر الوطني السوداني، ووزير الخارجية، ورئيس مجلس الأمة السوداني السابق، بأنه خطط ومول محاولة الاغتيال الفاشلة للرئيس مبارك في أديس أبابا عام 1995. ✅✅

– في برنامج “شاهد على العصر” على Al Jazeera Channel – قناة الجزيرة، تقول الجزيرة أنها سُجلت عام 2010، وأذيعت عام 2016، بعد وفاة “الترابي” كشف رئيس حزب المؤتمر الوطني السوداني ، تفاصيل محاولة الاغتيال وقال نصًا: “سمعت بعملية اغتيال مبارك يوم أخفقت”.✅✅
شاهد على العصر
وعندما قاطعه المذيع أحمد منصور ، Ahmed Mansour وقال له: “سمعتها من وسائل الإعلام”، رد عليه الترابي وقاله: لا منهم، نائبي علي عثمان محمد طه (أصبح نائب رئيس الجمهورية في السودان فيما بعد)، أبلغني عن تورطه فى العملية بمعاونة جهاز الأمن العام الذى كان برئاسة نافع على نافع… ولم أكن على علم لا أنا ولا رئيس الدولة”، وأضاف إنه كان رافض العملية وكان يفكر في عواقبها، وإن الأمر كله أذهله. ✅✅

– الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك كان قد تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا عام 1995، أثناء حضوره القمة الأفريقية، واتهم بارتكاب الحادث مجموعة من الجماعة الإسلامية بقيادة مصطفى حمزة.

المصدر
فيديو الديهي: الدقيقة (3:46 )
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى