حقيقة انتشار الدماء في مياه مضيق هرمز

– صور منتشرة بشكل كبير جدًا لشاطئ ومياه لونها أحمر، مع تعليق: “انها النذر الأخيرة!! قبل مهلكة العرب والفرس وبمضيق هرمز بالذات!! لعل الناس ترجع وتتوب لربها!! طبول الحرب الأخيرة تقرع في الخليج وهدف بني إسرائيل مكة وتعطيل شريعة الحج!! بعد كشف ستار الكعبة والصراصير والجراد والريح والفياضان هاهي اية الدم بمضيق هرمز لأول مرة وسيقولون لكم طفيليات شوائب وتفسيرات علمية كي لا تعودوا لربكم!!”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. الصور دي من جزيرة هرمز الإيرانية، وهي جزيرة معروفة من سنين بتربتها الحمراء اللي بتأثر لون شواطئها وبيسموه “الشاطئ الأحمر”، وبتعتبر مقصد أساسي للسياح بسبب كده.✅✅

– بعض الصور الموجودة في البوست، خاصة اللي واقف فيها شخص، مأخوذة من مقطع فيديو لأحد السياح بيتكلم عن تجربته في زيارة إيران واللي كان من ضمنها رحلة لجزيرة هرمز وشواطئها.

– التربة على جزيرة هرمز من المُغْرَة (أكسيد الحديد) وهي صبغة حمراء ترابية، وبيتم استخدام المغرة في الفنون الزخرفية وحفلات الزفاف وكمان بتستخدم كتوابل للأسماك. ويعتبر استخراج وتصدير التربة الحمراء من أهم مصادر دخل أهالي الجزيرة.

المصدر
البوست المنتشر:البوست المنتشر:البوست المنتشر:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى