حقيقة ترخيص منظمة الصحة لقاحات لعلاج فيروس كورونا

– خلال حلقة الاثنين من برنامج “آخر النهار”، المذاع على قناة Al Nahar، تامر أمين قال: “اللقاحات اللي تعاقدت عليها الدولة المصرية لقاحات آمنة، وعدت على كل التجارب السريرية والمعملية وخدت إجازة ورخصة من منظمة الصحة العالمية، اللي احنا بنشتريه ختم النسر عليه”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. منظمة الصحة العالمية لم تصدر حتى الآن ترخيصًا لاستخدام أي لقاح لفيروس كورونا المستجد.
– مارجريت هاريس، المتحدثة باسم منظمة الصحة العالمية، قالت في مؤتمر صحفي يوم 11 ديسمبر 2020، إن المنظمة تراجع بيانات من تجارب المرحلة الثالثة للعديد من لقاحات فيروس كورونا المحتملة، و”لم تصدر (الصحة العالمية) حتى الآن ترخيصًا للاستخدام الطارئ لأي لقاحات، لأن الشيء الأساسي الذي تنظر إليه هو السلامة”.
– حتى يوم 10 ديسمبر 2020، هناك 52 لقاح محتمل في مرحلة الاختبارات السريرية، و162 لقاح محتمل في مرحلة الاختبارات قبل السريرية، بحسب منظمة الصحة العالمية.
– هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، أجازت يوم 11 ديسمبر 2020، الاستخدام الطارئ للقاح فايزر- بيونتيك لمواجهة فيروس كورونا ، وهو نفس ما فعلته بريطانيا التي تعتبر أول دولة في العالم يحصل مواطنيها على لقاح ضد كورونا.
– مصر أعلنت الأسبوع الماضي، تسلم 50 ألف جرعة من لقاح “سينوفارم” الصيني، تمهيدًا لبدء تلقيح الفئات الأولى خلال الأيام المقبلة.
وزارة الصحة والسكان المصرية
– لقاح “سينوفارم” الصيني، مر بالمرحلة الأخيرة (الثالثة)، من التجارب، شارك فيها 3 آلاف شخص من مصر (بينهم وزيرة الصحة)، و30 ألف شخص من جنسيات مختلفة في الإمارات، وآلاف آخرين في البحرين والأردن والأرجنتين، لكن حتى الآن لم تنشر نتائج المرحلة الثالثة بالتفصيل في دوريات علمية.
– وزيرة الصحة، هالة زايد، قالت في نوفمبر 2020، إن الوزارة حجزت 20% من احتياجات مصر من لقاح شركة فايزر، و30% من لقاح جامعة أكسفورد ، لكن هذه اللقاحات لم تصل مصر حتى الآن، ولم تحصل جميعها على ترخيص من منظمة الصحة العالمية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى