حقيقة تعاطي سائق قطار حطة مصر الاستروكس

– بوست منتشر بشكل كبير بيقول: “تحليل المخدرات لقى أستروكس وعصاية التشغيل بتاعة الجرار كانت على وضع السرعه القصوى !! كده قشطه و السواق السمج اللي طلع عالهوا وراه حدوته وحدوته نفسه هيتجاب ويتعلق على عمود النور. حبايبنا شمامين الكوله ماتنسوش لما تشوفو السواق متعلق على العمود هو و ( حدوته ) تتعاطفو معاهم و تقولو ده السيسي مدبر الحادثه عشان يداري على ماعرفش ايه او تقولو انه السواق مناضل ( و مدون ) و نام في التحرير 18 يوم , أو تقولوا انه اعترف تحت التعذيب والصعق بالكهربا والضرب بالمنجنيق”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. تحليل المخدرات عن سواق الجرار طلع “سلبي” يعني مفيش في جسمه آثار لمخدر، أما اللي طلع تحليله إيجابي وبيتعاطى الاستروكس هو عامل المناورة المرافق، وبحسب شهادة السواق، العامل ده مكنش موجود معاه أصلًا على الجرار وقت الحادث.✅✅

– النائب العام أصدر امبارح بيان بآخر نتائج التحقيقات، وأهم النقاط اللي وردت في البيان:
-تقرير الأدلة الجنائية يثبت أن ذراع تشغيل جرار حادث محطة مصر كان على السرعة القصوى.

-لا يوجد آثار أو مخلفات تشير إلى استخدام عبوات مفرقعة بموقع حادث محطة مصر، والحادث نجم عن اصطدام الجرار بالمصد الخرساني محدثًا أثارًا تصادمية نتج عنها تسييل وتناثر السولار من خزان الوقود وأسفل الجرار، واختلاط أبخرته بالهواء مكونًا مخلوطًا قابل للاشتعال مما أدى إلى اندلاع النيران نتيجة وجود الشرر المعدني الناتج عن احتكاك الأجزاء المعدنية ببعضها عند الاصطدام بالمصد الخرساني بالسرعة القصوى التي كان يسير بها الجرار.

-متهم واحد يتعاطى مخدر الاستروكس هو عامل المناورة ونتيجة التحليل للسائق وباقي المتهمين “سلبية”.

بحسب بيان النائب العام مفيش دليل على إن الحادث كان مخطط أو إن السواق تعمد وقوع الحادث.

المصدر
البوست المتداول:البوست المتداول:البوست
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى