حقيقة صورة الصلاة على ضحايا حادث قطار محطة مصر

بوست منتشر لصورة باعتبارها من “صلاة في محطة القطار بالاسكندرية أروع مشهد ⁦♥️⁩ اللهم ارفع البلاء عن عبادك المسلمين الموحدين 😔 وعن أهل مصر جميعاً يارب العالمين 🤲 .. صلاة على من رحلو في مكان الحادث روعة مشهد ⁦”.❌❌

زائف

– الحقيقة إن الصورة ملهاش صلة بحادث قطار محطة مصر في رمسيس.. واتصورت سنة 1998 على رصيف محطة مصر في إسكندرية.✅✅

– الصورة التقطها المصور ستيوارت فرانكلين لصالح وكالة “Magnum photos” المصورة بعنوان صلاة في محطة قطارات الإسكندرية (اللي بيطلق عليها محطة مصر).

– كمان مصدر في هيئة السكة الحديد بالإسكندرية، قال في تصريحات لموقع مصراوي: “الصورة قديمة جدا وليس لها علاقة بحادث القاهرة.. والدليل أن معالم محطة الإسكندرية تغيرت تماما الآن عما تظهره الصورة.. نظرا لوجود أعمال ترميم بها منذ 4 أشهر”.

– امبارح كان فيه ​أداء صلاة الغائب على ضحايا حادث القطار بس كانت في “مسجد” محطة مصر في رمسيس مش في الحادث ولا على “أرصفة” المحطة.

المصدر
البوستات المنتشرة:البوستات المنتشرة:البوستات المنتشرة:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى