حقيقة وفاة نجل الرئيس الأسبق محمد مرسي عقب خروجه من النيابة

– بوست منتشر بيقول: “وفاة عبدالله محمد مرسى بعد إخلاء سبيله من مكتب العام بعد القبض عليه اليوم لنشره أخبار كاذبة !!!!!! تم القبض عليه اليوم وإخلاء سبيل ثم الموت بعدها بساعات.. بلغ الفجر والطغيان منتهاه . عاليها واطيها يارب”.

زائف

– الكلام ده غير صحيح. آخر مرة جرى التحقيق مع عبد الله كانت في اتهامه بنشر أخبار كاذبة، وأخلى سبيله في شهر أكتوبر 2018 بكفالة 5 آلاف جنيه، ولم يتعرض للحبس أو الخضوع للتحقيق منذ إطلاق سراحه، بحسب تصريحات عبد المنعم عبد المقصود، محامي أسرة الرئيس الأسبق محمد مرسي، لموقع الشروق ✅✅

– كمان “عبدالمقصود” أكد أن عبدالله توفي إثر أزمة قلبية أصابته أثناء قيادته سيارته الخاصة، بعد نقله إلى مستشفى الواحة بحدائق الأهرام لتلقي العلاج، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة. وقال لموقع “روسيا اليوم” إن وفاة عبد الله كانت طبيعية وإن مفيش أي شبهة حول وفاته.

المصدر
البوست المنتشر:البوست المنتشر:
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى