لا يقصر القانون البريطاني لقب “سير” على أصحاب الجنسية البريطانية فقط

قال الكاتب يوسف زيدان في منشور له على صفحته على الفيسبوك” لقب سير ولقب سير (..) حصل عليهما معاً مجدي يعقوب دون أن يتنازل عن جنسيته المصرية، مع أن شرط الحصول عليهما أن يكون صاحبها بريطانيا”

 

زائف
– لا يقصر القانون البريطاني لقب “سير” على أصحاب الجنسية البريطانية فقط، إذ يمكن منح اللقب للأجانب. ✅✅
– ولقب سير هو المعادل للقب فارس، ووسام الفروسية هو أحد أعلى درجات التكريم في المملكة المتحدة، وينظمه الأمر الملكي الفيكتوري الذي وضع عام 1896، وتم تعديله عام 1936 ليتم السماح بمنح اللقب للسيدات. ✅✅
– يُمنح الوسام للأشخاص ذوي الإسهامات المهمة في الحياة، ويمكن منحه لمن يحملون الجنسية البريطانية أو الأجانب، وعند منحه للأجانب يكون الوسام فخريًا ولا يستطيعون استخدام لقب “سير”. ✅✅
– عدد كبير جدًا من الأجانب حصلوا على وسام الفروسية دون التنازل عن جنسيتهم، منهم الرئيس الأمريكي الأسبق رونالد ريجان (1989)، والرئيس البرازيلي الأسبق إرنستو جيزل (1976)، والسياسي الباكستاني محمد إكرام الله (1961) وغيرهم. ✅✅
– مجدي يعقوب يحمل الجنسية البريطانية إلى جانب المصرية، ولذلك يتم ذكر لقب “سير” قبل اسمه. ✅✅
المصدر
تصريح يوسف زيدان
أقرأ المزيد عن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى