زائف


– الكلام ده غير صحيح. الترجمة مفبركة، ودي مش شرطية، دي متظاهرة من حركة “السترات الصفراء” الشهيرة في فرنسا.✅✅ – الفيديو الأصلي منشور في قناة على يوتيوب “Agence LDC News”، بعنوان “صرخة يأس من امرأة تنتمي إلى السترات الصفراء”، وواضح جدًا من لبسها للسترة الصفراء إنها متظاهرة عادية بتوجه كلامها إلى رجال الشرطة اللي بيهاجموا …


حقيقة فيديو بكاء شرطية فرنسية وهتافها لا تخربوا باريس

Jan. 30, 2021 - سياسي
حقيقة فيديو بكاء شرطية فرنسية وهتافها لا تخربوا باريس
حقيقة-فيديو-بكاء-شرطية-فرنسية-وهتافها
الإدعاء

- فيديو منتشر بشكل كبير جدًا لشابة فرنسية، مع ترجمة مرفقة بالفيديو بتحذر الفرنسيين من تخريب بلادهم مثل العرب، مع تعليق: "لو عايز تنزل وتعمل ثورة في ٢٥ يناير مفيش مشكلة بس بعد اذنك اتفرج علي الفيديو ده لشرطية فرنسية أثناء مظاهرات فرنسا الماضية".

نتيجة التحري

– الكلام ده غير صحيح. الترجمة مفبركة، ودي مش شرطية، دي متظاهرة من حركة “السترات الصفراء” الشهيرة في فرنسا.✅✅
– الفيديو الأصلي منشور في قناة على يوتيوب “Agence LDC News”، بعنوان “صرخة يأس من امرأة تنتمي إلى السترات الصفراء”، وواضح جدًا من لبسها للسترة الصفراء إنها متظاهرة عادية بتوجه كلامها إلى رجال الشرطة اللي بيهاجموا المتظاهرين.✅✅
– الترجمة الأصلية للفيديو هي: “اللعنة نحن لسنا مسلحين. نحن لسنا مسلحين. انظروا ماذا تفعلون بنا! قاتلوا من أجل نساءكم وأطفالكم. ماذا تفعلون بنا! يجب أن تخجلوا من أنفسكم. ما تفعلونه عار. هناك أناس مصابون، ونحون لسنا مسلحين! اللعنة على ذلك نحن لا نمتلك أي أسلحة (تخلع الجاكيت). نحن لسنا مسلحين. لماذا تفعلون بنا هذا؟ نحن لسنا مسلحين. كونوا معنا. اصرخوا معنا. اصرخوا معنا. لماذا هذا؟ لماذا تجرحون الناس؟ هناك قتلى. هناك قتلى يجب أن تخجلوا من أنفسكم. أنتم لديكم أطفال ونساء وأزواج وإخوة. نحن لا نكرهكم. نحن لا نكرهكم، لكن انظروا إلى حالنا، نحن لا نمتلك أي شيء. لا نمتلك أي شيء. نحن لا نكرهكم. نحن لا نكرهكم. نحن نسألكم أن تكونوا معنا لأجل فرنسا.. لأجل فرنسا.. لأجل بلدنا.. لأجل أمتنا.. لأجل الشعب الفرنسي.. لأجل الشعب الفرنسي.. أنتم مواطنون فرنسيون مثلنا. نحن إخوانكم وأخواتكم. لا لا تفعلوا أي شيء (للمتظاهرين عشان بدأوا يحدفوا حاجات). لماذا تفعلون هذا بنا؟ نحن نعلم أن هذا يغضبكم. نحن نعلم أنكم تتألمون أيضًا”.✅✅
– دي مش أول مرة ينتشر فيها الفيديو بترجمته المفبركة. سبق وانتشر قبل كده عام 2018، وصححناه وقتها.✅✅