زائف


– الكلام ده غير صحيح. ده فيديو قديم من مظاهرات يوم الجمعة 20 سبتمبر. ورغم إننا ملقيناش نفس الفيديو منشور في حتة تانية، لكن لقينا فيديو قديم بيصور نفس المظاهرة من زاوية تانية وده واضح بأكتر من دليل:⬇️⬇️ 1- في الدقيقة 3:55 من فيديو عمرو عبدالهادي بنلاقي الشاب اللي متشال وبيهتف لابس تيشيرت اسود وملثم …


حقيقة اندلاع مظاهرة الساعة 2 صباحًا في رمسيس

Sep. 28, 2019 - سياسي
حقيقة اندلاع مظاهرة الساعة 2 صباحًا في رمسيس
حقيقة-اندلاع-مظاهرة-الساعة-2-صباحًا-في-ر
الإدعاء

- النهارده الساعة 2 صباحًا عمرو عبد الهادي، عمل بث مباشرة لمظاهرة قال بتحدث الآن في رمسيس، وكتب عنوان البث "بث مباشر : الثوار الان في ميدان رمسيس تهتف ضد السيسي".

نتيجة التحري

– الكلام ده غير صحيح. ده فيديو قديم من مظاهرات يوم الجمعة 20 سبتمبر. ورغم إننا ملقيناش نفس الفيديو منشور في حتة تانية، لكن لقينا فيديو قديم بيصور نفس المظاهرة من زاوية تانية وده واضح بأكتر من دليل:⬇️⬇️

1- في الدقيقة 3:55 من فيديو عمرو عبدالهادي بنلاقي الشاب اللي متشال وبيهتف لابس تيشيرت اسود وملثم بسكارف ولابس شنطة لبني على ضهره وهوا بيشاور للناس اللي قدامه يهتفوا، نفس الشاب ده ظهر في المقطع القديم، بنفس اللبس والاسكارف والشنطة ونفس الهتاف، وتحديداً في الثانية 0:11 بيشاور نفس الاشارة بايده بس باين من ضهره، يعني دي نفس المظاهرة لكن المصور ده كان وراه والاولاني كان قدامه. ✅✅

2- في الدقيقة 1:12 من فيديو عمرو عبدالهادي بيظهر شخص يرتدي تيشيرت أصفر مخطط بالعرض، وهيظهر أكتر من مرة على مدار الفيديو. نفس الشخص ده ظهر بنفس التيشيرت في أول ثانيتين من مقطع الفيديو القديم.✅✅

3- في الدقيقة 7:50 بيقود الهتاف شاب لابس أسود وبدقن خفيفة، نفس الشاب ده بزاوية تانية في نفس المقطع القديم (الثانية 0:23). ✅✅

– اللي حصل ده بيلفت انتباهنا لحاجة مهمة جدًا، وهي إن مش كل بث مباشر على فيسبوك بيكون حقيقي. البث الحقيقي المؤكد هو البث المباشر اللي من صفحة شخصية، زي مثلًا البث الشهير اللي عمله محمد سعيد لمظاهرات السويس مساء السبت اللي فات لمدة ساعة وربع، وبعدها عمل بث ان الشرطة تحت بيته واتقبض عليه بعدها.

– لكن لما صفحة عامة تعمل بث مباشر وارد تكون بتبث حاجة قديمة مسجلة، لإن الفيس بوك بيدي الصفحات العامة فقط الخاصية دي، ووارد صاحبها يستغل إن ناس كتير متعرفش الموضوع ده عشان ينشر فيديو زائف زي ما عملت صفحة عمرو عبد الهادي.